قوات سورية بمحافظة حلب مطلع الشهر الجاري
قوات سورية بمحافظة حلب مطلع الشهر الجاري

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض السبت، بأن 71 شخصا قتلوا في معارك جرت في ريف حلب شمال البلاد، بين القوات الحكومية السورية وفصائل إسلامية معارضة.

واندلعت المعارك بين الطرفين الجمعة بعد تفجير انتحاري استهدف تجمعا للقوات السورية في بلدة باشكوي.

وحسب توضيحات مدير المرصد رامي عبد الرحمن، فإن القتلى 33 عنصرا من القوات السورية و 38 من مقاتلي الفصائل الإسلامية.

ودارت اشتباكات ليل الجمعة السبت في ريف حلب الجنوبي بين القوات السورية وجبهة النصرة مدعومة من فصائل إسلامية أخرى، لكن أي حصيلة لم ترد حول أعداد القتلى في تلك الاشتباكات.

وعرف ريف حلب الجنوبي في الشهرين الماضيين انتصارات ميدانية للقوات السورية، التي تمكنت من استعادة السيطرة على عدد من القرى والبلدات كانت خاضعة لجماعات مسلحة.

 

المصدر: أ ف ب / المرصد السوري لحقوق الإنسان 

مخلفات غارات جوية قرب حلب
مخلفات غارات جوية قرب حلب- أرشيف

أعلنت لجان التنسيق السورية المعارضة مقتل حوالي مئة شخص الجمعة نتيجة القصف والاشتباكات بينهم 18 طفلا وتسع نساء.

وقالت اللجان إن 53 شخصا قتلوا في حلب غالبيتهم قضوا في قصف للطيران الروسي على ‫‏اعزاز‬ و ‫‏حريتان‬ و ‫عندان وعلى جبهات ‫‏باشكوي‬ وحندارات.

وفي ‏دمشق وريفها‬، سقط 18 شخصا غالبيتهم بضربات للطيران الروسي استهدفت مقرا لقادة "جيش الإسلام" في منطقة ‫‏أوتايا‬.

وأشارت اللجان إلى مقتل تسعة في درعا، وسبعة في ادلب، وستة في حماة، واثنين في اللاذقية.

وكان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة قد أعلن الجمعة أن طائراته شنت الخميس 31 غارة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية والعراق.

وأوضح أن 12 غارة في سورية استهدفت مواقع في خمس مدن، بينها ثماني غارات قرب مارع ومنبج.

المصدر: "راديو سوا"/ لجنان التنسيق