الرئيس أوباما خلال كلمته أمام جنود القاعدة البحرية وإلى جانبه السيدة الأولى ميشيل أوباما
الرئيس أوباما خلال كلمته أمام جنود القاعدة البحرية وإلى جانبه السيدة الأولى ميشيل أوباما

زار الرئيس باراك أوباما قاعدة لقوات البحرية الأميركية في هاواي الجمعة، وشكر منتسبي القوات المسلحة على تضحياتهم.

وقال أوباما في كلمة مقتضبة: "هذا من الأشياء التي نفضل القيام بها كل عام، لأننا لسنا في هاواي من أجل عيد الميلاد فقط، ولكن لأن بإمكاننا أيضا أن نوجه لكم الشكر بالنيابة عن الشعب الأميركي".

وأشار أوباما إلى استمرار خطورة الأوضاع في كل من أفغانستان والعراق على سلامة الجنود الأميركيين، موضحا قوله: "رغم تمكننا من تقليص عدد القوات التي ننشرها في أماكن مثل العراق وأفغانستان، لا يزال جنودنا منتشرين هناك يوميا، ولا تزال الأوضاع خطيرة في تلك المناطق مثلما رأينا الأسبوع الماضي عندما قتل رجال ونساء رائعون وشجعان".

ويقضي أوباما في هاواي رفقة عائلته إجازة نهاية العام، ومن المقرر أن يستأنف العمل في البيت الأبيض في الرابع من الشهر المقبل.

المصدر: راديو سوا 

الرئيس باراك أوباما والسيدة الأولى
الرئيس باراك أوباما والسيدة الأولى

توجه الرئيس باراك أوباما والسيدة الأولى ميشيل بالتهنئة للأميركيين بعيد الميلاد، متمنين في خطاب أسبوعي خاص أعيادا سعيدة للجميع.

وطلب الرئيس والسيدة الأولى من الجميع، زيارة موقع "JoiningForces.gov"، خلال عطلة الأعياد، وذلك "لمعرفة كيفية رد الجميل للجنود ولقدامى المحاربين ولعائلات العسكريين".

وقالا: "نيابة عن ماليا، وساشا، وبو، وساني، والجميع في البيت الأبيض، نتمنى لكم عيد ميلاد مجيد. حمى الله قواتنا وأسرهم. وليحيطكم جميعا بالسلام والفرح في العام المقبل".

شاهد تهنئة أوباما والسيدة الأولى في الفيديو التالي:

​​

المصدر: موقع البيت الأبيض