المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست
المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست

توالت ردود الأفعال في الولايات المتحدة على إعلان كوريا الشمالية إجراء تجربة لقنبلة هيدروجينية، إذ لوح البيت الأبيض بعقوبات جديدة، فيما سيعقد مجلس النواب جلسة لمناقشة هذه المسألة.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست الخميس إن بيونغ يانغ قد تواجه المزيد من العقوبات الاقتصادية.

وأشار إلى أن واشنطن ستعمل عن قرب مع الصين الحليفة لكوريا الشمالية لتحديد نوع الرد المناسب، "لما لها من نفوذ كبير لديها أكثر من أي بلد آخر في العالم".

الكونغرس على الخط

وفي الكونغرس، قال رئيس مجلس النواب بول رايان إن المجلس سيعقد جلسة للتصويت على فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية.

وأعلنت زعيمة الأقلية في المجلس الديمقراطية نانسي بيلوسي، من جهتها، عن "تقرير قوي" يدعمه الحزبان ينص على تشريع بفرض مزيد من العقوبات، مشيرة إلى أن الديمقراطيين سيدعمونه.

تدخل صيني

في غضون ذلك، دعت الصين جميع الأطراف إلى بذل الجهود لنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وقالت هوا شون ينغ المتحدثة باسم وزارة الخارجية الخميس إن بلادها قلقة من تطور الأحداث، ودعت إلى استئناف المحادثات السداسية بين الكوريتين والصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا، بهدف كبح جماح الطموحات النووية لكوريا الشمالية.
 
واضافت أن موقف بلادها تجاه المسألة "حازم" ويتمثل في نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية ومنع الانتشار النووي للحفاظ على السلام والاستقرار في شمال شرق آسيا.

وكانت كوريا الشمالية أعلنت صباح الأربعاء إجراء تجربة "ناجحة" لقنبلة هيدروجينية، ما أثار غضبا دوليا خاصة من قبل الولايات المتحدة.

والقنبلة الهيدروجينية سلاح نووي يستخدم الطاقة من تفاعل انشطار نووي وتزداد بذلك نتيجة الانفجار إلى حد كبير من حيث القوة التفجيرية.

المصدر: "راديو سوا"/ قناة "الحرة"/ وكالات

 

أصيب دالغليش بالمرض لكن لا تظهر عليه أي عوارض
أصيب دالغليش بالمرض لكن لا تظهر عليه أي عوارض

أعلن نادي ليفربول الإنكليزي لكرة القدم الجمعة أن لاعبه الأسطوري ومدربه السابق "السير" الاسكتلندي كيني دالغليش الذي أدخل المستشفى هذا الأسبوع، مصاب بفيروس كورونا المستجد، لكن لا تظهر عليه أي عوارض.

وأوضح النادي الشمالي في بيان ان دالغليش البالغ من العمر 69 عاما "أدخل المستشفى الأربعاء الثامن من أبريل لمعالجة التهاب".

وأضاف "التزاما بالاجراءات الراهنة، خضع في وقت لاحق لفحص كوفيد-19 على رغم أنه لم تظهر عليه سابقا أي عوارض للمرض. بشكل غير متوقع، جاءت النتيجة إيجابية، لكنه لا يزال دون عوارض".

وأوضح ليفربول أن الدولي الاسكتلندي السابق كان، وقبل إدخاله المستشفى هذا الأسبوع، "قد اختار العزل المنزلي الطوعي مع عائلته، لفترة أطول من تلك الموصى بها. وهو يحض الجميع على اتباع مشورة الحكومة والخبراء في الأيام والأسابيع المقبلة".