عناصر من الجيش اللبناني
عناصر من الجيش اللبناني -أرشيف

أبدت إيران الاثنين استعدادها لتقديم مساعدات للجيش اللبناني على خلفية وقف السعودية تمويلها للمؤسسة العسكرية في لبنان نهاية الأسبوع الماضي، وذلك فيما تعقد حكومة بيروت جلسة طارئة لـ"تصويب الموقف" مع الرياض.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية حسین جابري انصاري قوله إن إيران تعلن دعمها وبشكل كامل للحكومة والجيش في لبنان، وإن طهران على أتم استعداد للتعاون مع بيروت في شتى المجالات.

جلسة لـ"تصويب الموقف"

وفي العاصمة اللبنانية، بدأ مجلس الوزراء جلسة طارئة دعا إليها رئيس الحكومة تمام سلام، للتباحث في الأزمة مع السعودية وقرارها بوقف المساعدات للقوات المسلحة.

وأقر تمام قبل الجلسة بحصول ما وصفه بالهفوة في التعامل مع الرياض. وقال لصحيفة الشرق الأوسط "لم يكن لبنان تاريخيا خارج الإجماع العربي، وحصول تقصير أو هفوة ما، لا يعني أن ما حصل هو الأصل".

وأضاف أن الخليج والمملكة العربية السعودية خصوصا، لم يقصرا مع لبنان في يوم من الأيام، ولهذا "لا يجب أن نرد على هذا إلا بالتعبير عن أخوتنا وتلاحمنا مع العالم العربي، حيث ننتمي، كما ينص دستورنا".

وأكد رئيس الحكومة اللبنانية أنه سيدفع باتجاه "تصويب الموقف"٬ محذرا من أنه سيضع الجميع أمام مسؤولياتهم وأن الاجتماع "سيظهر من يريد مصلحة لبنان٬ ويفضح من يقف ضد هذه المصلحة"، على حد تعبيره.

وكانت الرياض قد أعلنت الجمعة وقف مساعدات تفوق قيمتها ثلاثة مليارات دولار للجيش وقوى الأمن الداخلي اللبنانيين، معللة ذلك باتخاذ بيروت مواقف "مناهضة" لها، محملة المسؤولية عنها لحزب الله حليف دمشق وطهران. 

المصدر: وكالات/ قناة الحرة
 

وزير العدل اللبناني المستقيل أشرف ريفي-أرشيف
وزير العدل اللبناني المستقيل أشرف ريفي-أرشيف

قدم وزير العدل اللبناني أشرف ريفي الأحد استقالته احتجاجا على ما وصفه بتدخلات حزب الله وهيمنته على القرار السياسي في البلاد، خصوصا فيما يتعلق بإخلاء سبيل الوزير السابق ميشال سماحة الذي كان قد أوقف بتهمة تهريب متفجرات إلى البلاد بنية استهداف عدد من الشخصيات اللبنانية وخلق فتنة في لبنان.

وقال ريفي في بيان إعلان استقالته إن ما حصل في قضية سماحة، كان جريمة وطنية يتحمل مسؤوليتها حزب الله حصرا.

وكتب الوزير المستقيل "من موقعي كوزير في هذه الحكومة عاينت ما يعجز اللسان عن وصفه. واليوم أصارح اللبنانيين بأن ما وصلت إليه الأمور جراء ممارسات دويلة حزب الله وحلفائه لم يعد مقبولا، والاستمرار في هذه الحكومة يصبح موافقة على هذا الانحراف، أو على الأقل عجزا عن مواجهته، وفي الحالتين الأمر مرفوض بالنسبة لي".

وأضاف ريفي أن تدخلات "قوى الأمر الواقع" أدخلت الدولة اللبنانية في مرحلة التفكك والفراغ، وقال إن "عبث" حزب الله والقوى المتحالفة معه بات يهدد للمرة الأولى في تاريخ البلاد الحديث، علاقات لبنان بالسعودية وبقية الدول العربية.

وتعهد ريفي بتقديم ملف سماحة إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وكانت محكمة التمييز العسكرية قد وافقت منتصف الشهر الماضي على إخلاء سبيل سماحة الذي تعاد محاكمته في القضية.

المصدر: وكالات