مهاجرون يصلون جزيرة ليسبوس اليونانية- أرشيف
مهاجرون يصلون جزيرة ليسبوس اليونانية- أرشيف

يتواصل تدفق اللاجئين والمهاجرين من عدة دول لاسيما من سورية والعراق وأفغانستان، إلى الجزر اليونانية، ومن بينها جزيرة ليسبوس التي وصل إليها حوالي ألف شخص الأربعاء على أمل مواصلة رحلتهم إلى دول غرب أوروبا.

وقد أنقذت الوكالة الأوروبية للحدود فرونتيكس وخفر السواحل اليونانيين في هذا اليوم حوالي 400 لاجئ قرب بحر إيجه وتم نقلهم إلى الجزيرة.

وقال هذا اللاجئ من أفغانستان واسمه، فهيم خورامي، إن ما دفعه وغيره من أبناء وطنه للهجرة هو المواجهات المستمرة مع الجماعات الإرهابية كل يوم في بلاده، التي قال إن تنظيم الدولة الإسلامية داعش وجد له أرضا بها.

ويقول فهيم إن متشددين هددوه بالقتل لا لسبب سوى أنه يدرس اللغة الإنكليزية في الجامعة.

لكن حاله لم يتغير كثير بعد أن هرب من هذه الأهوال، فقد واجه، حسب زعمه، "مشكلات عديدة" مع الجيش التركي خلال رحلة الهجرة.

وأعرب خورامي عن أمله في أن يعبر إلى دول غرب أوروبا، مثل ألمانيا وهولندا.

المصدر: "راديو سوا"

جانب من الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضربت أستراليا اليوم
جانب من الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضربت أستراليا اليوم

انقطع التيار الكهربائي عن عشرات الآلاف من المنازل والشركات ومالت جدران الأبنية وتضعضعت، فيما هوت الأشجار واقتلعت من جذورها حين اجتاحت عاصفة شديدة الاثنين منطقة شاسعة بطول الساحل الغربي الأسترالي لليوم الثاني على التوالي.
  
ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات، جراء ما وصفها القائم بأعمال مساعد المفوض بوزارة الإطفاء وخدمات الطوارئ بولاية غرب أستراليا غون برومهول بأنها عاصفة تأتي "مرة واحدة كل العقد".

عاصفة قوية تضرب الساحل الغربي لأستراليا
الدمار الذي خلفته العاصفة التي ضرب الساحل الغربي لأستراليا

  
وجاءت العاصفة التي أصابت منطقة كبيرة بشكل غير عادي نتيجة لبقايا إعصار مانغا المتأخر الذي ضرب جنوب شرق البلاد واصطدم في جنوب المحيط الهندي بجبهة باردة تتحرك شمال شرق البلاد.
  
واجتاح هذا الطقس السيء امتدادًا يمتد لمسافة 1200 كيلومتر من الساحل الغربي من كارنارفون إلى كيب ليوين، بما في ذلك عاصمة الولاية، بيرث، حيث هبت الرياح ليلا بسرعة تزيد عن 90 كيلومترًا في الساعة، حسبما أفاد مكتب مدير الأرصاد الجوية نيل بينيت.

أمطار غزيرة مصاحبة لعاصفة قوية تضرب أستراليا
أمطار غزيرة مصاحبة لعاصفة قوية تضرب أستراليا

  
ووصلت سرعة الرياح إلى 132 كيلومتر في الساعة في كيب ليوين، وهي الأسرع لشهر أيار منذ عام 2005.
  
وهطلت أمطار غزيرة على الساحل لمسافة 1500 كيلومتر من منطقة مصنع مارغريت ريفر للنبيذ في الجنوب إلى إكسماوث في الشمال.
  

وقال بينيت إن الأمطار والأمواج التي يبلغ ارتفاعها 8 أمتار تسببت في فيضانات على طول الساحل وتآكل الشواطئ.