ماركو روبيو خلال أحد التجمعات الانتخابية
ماركو روبيو خلال أحد التجمعات الانتخابية

فاز المرشح الجمهوري ماركو روبيو بأغلبية أصوات الناخبين الجمهوريين في مدينة واشنطن العاصمة مساء السبت، متغلبا على المرشح الأبرز في الانتخابات التمهيدية للحزب دونالد ترامب.

وحصل السناتور من فلوريدا على تأييد 10 مندوبين، بينما حصل منافسه حاكم ولاية أوهايو جون كيسيك على أصوات المندوبين التسعة المتبقين.

وفي وايومنغ، فاز تيد كروز بأغلبية أصوات المندوبين خلال المجالس الانتخابية للجمهوريين التي عقدت السبت.

وحصل السناتور من تكساس على تأييد 12 مندوبا، مقابل مندوب لترامب وآخر لروبيو. ويبقى في وايومنغ 14 مندوبا سيدلون بأصواتهم في مجلس الولاية الانتخابي المقرر في 16 نيسان/أبريل المقبل.

وبقي ترامب في الصدارة من حيث عدد المندوبين المؤيدين له في الحزب الجمهوري، إذ وصل حتى الآن إلى 460 مندوبا، مقابل 370 لكروز و163 لروبيو و63 لكيسيك. ويحتاج المرشح الجمهوري إلى 1237 مندوبا للحصول على تأييد حزبه لخوض انتخابات الرئاسة أمام منافسه من الحزب الديموقراطي.

المصدر: وكالات

 

 

الرئيس أوباما خلال حفل إفطار الصلوات السنوي
الرئيس أوباما خلال حفل إفطار الصلوات السنوي

دعا الرئيس باراك أوباما المتنافسين في سباق الرئاسة السبت إلى الابتعاد عن إذكاء التوتر من خلال إطلاق الإهانات والخطاب التحريضي، غداة إلغاء تجمع انتخابي للجمهوري دونالد ترامب بعد حدوث صدامات عنيفة.

وقال أوباما في لقاء لجمع تبرعات في دالاس بتكساس: "يجب على المرشحين لمنصب الرئاسة التركيز على كيفية جعل الأمور أفضل، وليس على الإهانات والمماحكات واختلاق الحقائق وزرع الانقسام على أساس العرق والدين، وبالتأكيد ليس على العنف الموجه ضد الأميركيين الآخرين".

ورغم إلغاء ترامب تجمعا في إحدى جامعات شيكاغو، أقام تجمعين كبيرين في ولاية أوهايو وسط مخاوف من تجدد أعمال العنف.

واتهم خصوم ترامب الجمهوريون المرشح الأوفر حظا بأنه يحصد نتائج خطابه الشديد اللهجة.

 

المصدر: وكالات