هيلاري كلينتون تصافح بيرني ساندرز خلال مناظرة أجريت في ولاية ويسكنسن
هيلاري كلينتون تصافح بيرني ساندرز خلال مناظرة

وافقت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون والسناتور عن ولاية فيرمونت بيرني ساندرز على إجراء مناظرة في نيويورك التي من المقرر أن تجرى فيها الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في 19 نيسان/أبريل المقبل.

وستعقد المناظرة في بروكلين يوم 14 نيسان/أبريل، وستنظمها شبكة سي إن إن الإخبارية.

وقالت شبكة إيه بي سي نيوز إن المناظرة تأتي بعد جدل كبير بين الطرفين بشأن موعد عقدها.

فقد اتهمت كلينتوت ساندرز بـ"المراوغة" لرفضه عرضا بثلاثة مواعيد مختلفة، إلا أنه لم يقبل بأي منهم.

وأكد المتحدث الإعلامي لكلينتون براين فالون الموعد النهائي في تغريدة على تويتر:​​

​​

وتتصدر كلينتون استطلاعات الرأي في هذه الولاية، حيث أشارت النتائج الأخيرة إلى تقدمها 12 نقطة على ساندرز.

وتشير هذه الأرقام إلى تقلص الفارق الذي ورد في استطلاع كشفت نتائجه في آذار/مارس الماضي وكان 21 نقطة.

لكن ساندرز الذي فاز في خمس من الولايات الست الأخيرة التي صوتت، مؤمن بحظوظه، وإن كانت منافسته تتقدم عليه بفارق كبير.

ومن المقرر أن تستأنف انتخابات الحزبين الديموقراطي والجمهوري الثلاثاء في ولاية ويسكونسن.

وتشير الاستطلاعات إلى أن المرشحين الأبرز الجمهوري دونالد ترامب والديموقراطية هيلاري كلينتون قد يمنيان بالخسارة فيها.

وتظهر تلك الاستطلاعات تقدما للسناتور الجمهوري تيد كروز بـ10 نقاط تقريبا على منافسه ترامب.

وبالنسبة للديموقراطيين، فإن ساندرز يتقدم بحوالي خمس نقاط على منافسته.

المصدر: وكالات

 

ناخبان أميركيان يدلون بأصواتهم في أحد مراكز الاقتراع في ولاية فلوريدا
ناخبان أميركيان يدلون بأصواتهم في أحد مراكز الاقتراع في ولاية فلوريدا

فاز السناتور تيد كروز وزميله بيرني ساندرز بالانتخابات التمهيدية التي أجريت الثلاثاء في ولاية ويسكونسن لاختيار مرشحي الحزبين الجمهوري والديموقراطي لخوض سباق الرئاسة المقرر في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وأوردت شبكة سي إن إن الأميركية أن كروز حصل على 51 في المئة مقابل 30 في المئة لغريمه رجل الأعمال دونالد ترامب، فيما حل ثالثا حاكم ولاية أوهايو جون كيسيك بنسبة 15 في المئة.

وفي المعسكر الديموقراطي، فاز ساندرز بنسبة 53 في المئة مقابل 45 في المئة لهيلاري كلينتون.

وفي كلمة أمام مؤيديه، اعتبر كروز فوزه "نقطة تحول" في السباق، مذكرا بأن المؤشرات قبل نحو أسبوعين كانت تصب في صالح ترامب.

أما ساندرز، فقال إن الزخم الحالي لحملته أثبت فشل التوقعات بأنها لن تكمل السباق.

وبالنتائج الأخيرة أصبح لدى ترامب 743 مندوبا، مقابل 510 لكروز و145 لكيسيك.

وحصلت كلينتون حتى الآن على ألف و743 مندوبا، بينما حصد غريمها ساندرز ألف و56.

تحديث: 09:57 ت غ في 5 نيسان/أبريل

يصوت الناخبون الأميركيون الثلاثاء في الانتخابات التمهيدية في ولاية ويسكونسن لاختيار مرشحي الحزبين الديموقراطي والجمهوري لخوض الانتخابات الرئاسية المقررة في الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي، على أن تغلق في الثامنة مساء (1:00 بعد منتصف الليل بتوقيت غرينيتش).

وتتيح الانتخابات التمهيدية في هذه الولاية الواقعة في شمال الولايات المتحدة، للفائز من الحزب الجمهوري الحصول على غالبية أصوات المندوبين الـ42 التي يجري التنافس عليها، فيما يتقاسم المرشحان الديموقراطيان أصوات المندوبين الـ86 التي يتنافسان عليها، نسبيا.

مرشحو الحزبين الديموقراطي والجمهوري الأبرز

​​وبدأ المرشح الجمهوري المحتمل دونالد ترامب سلسلة تجمعات انتخابية في الولاية لتجنب هزيمة تتوقعها له استطلاعات الرأي التي أظهرت تقدم خصمه الأبرز السناتور من تكساس تيد كروز، فيما حل حاكم ولاية أوهايو جون كيسيك ثالثا.

وبالنسبة للمرشحة الديموقراطية المحتملة هيلاري كلينتون التي قد تمنى بالهزيمة أمام منافسها السناتور من فيرمونت بيرني ساندرز في ويسكونسن، وفق الاستطلاعات، فيرى المراقبون أن خسارتها ستكون أقل تأثيرا في مجال عدد المندوبين، لكنها ستترك أثرا رمزيا. 

وحتى لو فاز كروز وساندرز في ويسكونسن، تبقى معادلة الأرقام لصالح كلينتون وترامب. فقد حصلت المرشحة الديموقراطية حتى الآن على تأييد 1712 مندوبا من أصل 2383 مطلوبة للحصول على ترشيح حزبها، مقابل 1011 لمنافسها ساندرز.

وفي انتخابات الحزب الجمهوري، فاز ترامب بتأييد 736 مندوبا من أصل 1237 مطلوبة للحصول على ترشيح حزبه، مقابل 463 لكروز و143 لكيسيك.

  
المصدر: وكالات