سلفا كير يوقع اتفاق السلام
سلفا كير يوقع اتفاق السلام- أرشيف

أعلن رئيس جنوب السودان سلفا كير الخميس تعيين حكومة جديدة تضم متمردين سابقين وأعضاء من المعارضة، في خطوة تأتي ضمن عملية السلام التي تهدف لإنهاء صراع دام أكثر من عامين.

وقال المرسوم الرئاسي إن ثلث الوزراء في حكومة الوحدة الوطنية المؤلفة من 30 وزيرا كانوا أعضاء في الحزب الذي يتزعمه ريك ماشار المنافس الرئيسي لكير.

ووقع الجانبان اتفاق سلام في آب/أغسطس الماضي برعاية الولايات المتحدة والأمم المتحدة وقوى أخرى عاد ماشار بموجبه إلى جوبا يوم الثلاثاء وأعيد إلى منصبه السابق كنائب للرئيس.

وتشهد جنوب السودان حربا دامية بدأت إثر إقالة كير لنائبه ماشار في كانون الأول/ديسمبر 2013.

وأججت الاختلافات العرقية هذا الصراع بين الجانبين، ما أدى إلى مقتل الآلاف وإجبار حوالي 2.3 مليون شخص على النزوح.

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

مقاتلون في جنوب السودان
مقاتلون في جنوب السودان

اتهم متحدث باسم جيش جنوب السودان الجمعة حكومة الخرطوم بقصف قواته ودعم المتمردين، وذلك بعد أيام من اتهام مماثل وجهته الخرطوم إلى جوبا.

وقال المتحدث لول رواي كوانغ إن طائرة تابعة لسلاح الجو السوداني "قصفت مواقعنا الدفاعية في بابانيس شرق بلدة رينك في ولاية شرق النيل، وألقت ما مجمله 12 قذيفة".

واعتبر المسؤول العسكري أن القصف السوداني يشكل انتهاكا للمجال الجوي لدولة جنوب السودان.

ووقعت هذه الغارات مساء الخميس حسب المصدر ذاته، لكن الخرطوم لم تتحدث عن قصف نفذته طائرات تابعة لها ضد مواقع للجيش في جارتها.

واتهمت السودان الأسبوع الماضي جنوب السودان بدعم المتمردين، وهددت بإغلاق الحدود التي تم فتحها قبل أسابيع.

المصدر: وكالات