ترامب خلال تجمع انتخابي بلاس فيغاس
ترامب خلال تجمع انتخابي بلاس فيغاس

وجهت الشرطة الأميركية إلى مراهق بريطاني تهمة محاولة سرقة سلاح شرطي لقتل المرشح الجمهوري المفترض لانتخابات الرئاسة دونالد ترامب خلال تجمع انتخابي له.

واتهم الادعاء مايكل ساندفورد بمحاولة سرقة سلاح شرطي خلال تجمع عقد السبت الماضي في كازينو بلاس فيغاس قبل أن تسيطر عليه الشرطة.

وأوضحت الدعوى المقدمة أمام محكمة فيدرالية في نيفادا أن "ساندفورد كشف أنه خطط للذهاب إلى لاس فيغاس بهدف قتل ترامب".

وأشارت وثائق الدعوى إلى أنه أجرى محادثة مع ضابط حماية، قبل أن يحاول تجريده من سلاحه.

وقال المتهم إنه سافر من ولاية كاليفورنيا يوم 16 حزيران/يونيو بنية اغتيال ترامب.

وأوضحت الوثائق أنه كان يخطط للعملية منذ حوالي عام، وأنه غير نادم على فعلته.

وأشار في اعترافاته إلى أنه اشترى تذكرة لتجمع آخر في فينيكس بولاية أريزونا "لمحاولة قتل ترامب مرة أخرى" في حال فشلت خطته في لاس فيغاس.

المصدر: وكالات

 

جو بايدن نائب الرئيس الأميركي، حزيران/يونيو
جو بايدن نائب الرئيس الأميركي، حزيران/يونيو

قال نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، الاثنين، إن" اللجوء إلى سياسة الخوف وعدم التسامح، كاقتراح منع دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة أو التشهير بمجموعات دينية بكاملها عبر اتهامها بالتواطؤ مع الإرهاب، يثير شكوكا في موقع الولايات المتحدة كأهم ديموقراطية في التاريخ".

وندد بايدن، في خطاب ألقاه أمام مركز الأمن الأميركي، بمقترحات المرشح الجمهوري المفترض للانتخابات الرئاسية دونالد ترامب، ورأى فيها سببا لعودة "العداء للأميركيين"، خصوصا في أميركا اللاتينية.

وأضاف: "إذا بنينا الجدران ولم نحترم جيراننا الأقرب إلينا، فسنشهد اضمحلالا سريعا للتقدم، وعودة العداء للأميركيين"، في إشارة الى الجدار الذي تعهد ترامب بتشييده على طول الحدود مع المكسيك.

واعتبر بايدن أن من شأن خيارات الملياردير، وإن لم يذكره بالاسم، الإضرار بـ"مصالح الأميركيين"، لأنها "تجعل منطقتنا أقل ديموقراطية وأقل ازدهارا وأقل أمانا".

 

المصدر: وكالات