عناصر من الشرطة التونسية
عناصر في الشرطة التونسية

رفعت قوات الأمن في تونس حالة التأهب على الحدود مع ليبيا تحسبا لتسلل عناصر متشددة إلى أراضيها.

وأورد مراسل "راديو سوا" في تونس رشيد مبروك أن القرار جاء بسبب اشتداد المواجهات بين الجيش الليبي والمجموعات المتشددة، وهو ما تخشى تونس من أن يؤدي إلى تسلل عناصر إرهابية إلى أراضيها.

وفي غضون ذلك، بحثت لجنة الدفاع والأمن في البرلمان الاثنين الوضع الأمني في البلاد في ضوء قرار التمديد لحالة الطوارئ.

وجاء في بيان للوكالة التونسية الرسمية أن الرئيس الباجي قائد السبسي بحث مع رئيس الوزراء الحبيب الصيد ضرورة اتخاذ إجراءات إضافية وتكثيف الانتشار الأمني وزيادة اليقظة.

التفاصيل في تقرير رشيد مبروك:

​​

يذكر أن مدينة سوسة التونسية قد أحيت الأحد الذكرى الأولى للهجوم الإرهابي الذي أودى بحياة 38 شخصا بينهم 30 بريطانيا.

المصدر: "راديو سوا"

 

عنصر من القوات الخاصة التونسية في بن قردان
عنصر من القوات الخاصة التونسية في بن قردان

أعلنت وزارة الدفاع التونسية الخميس مقتل قيادي في مجموعة متشددة، موالية لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، بولاية سيدي بوزيد غرب البلاد.

وأفاد بيان للوزارة بأنها رصدت تحرك عناصر إرهابية في جبل المغلية حيث توجد منطقة عسكرية مغلقة، وتمكنت من حجز أسلحة وذخيرة ومعدات عسكرية.

ووصف البيان القيادي القتيل بأنه "أحد أخطر القيادات الإرهابية بتونس ويدعى سيف الدين الجمالي والمكنى بـ "أبو القعقاع"، وينتمي لتنظيم جند الخلافة الموالي لداعش".

وأعلنت جماعة جند الخلافة سنة 2014 مبايعتها لداعش.

وتسعى تونس لمواجهة الخطر الإرهابي المرتبط بداعش بعد اعتداءات مسلحة أودت بحياة العشرات، أبرزها الهجوم على متحف باردو التاريخي والهجوم على منتجع سياحي في سوسة.

وسبق أن حذر الرئيس الباجي قائد السبسي من أن داعش أراد "تأسيس إمارة" في البلاد عقب هجمات شنها على منطقة بن قردان الحدودية مع ليبيا.

المصدر: وكالات