المستشفى الذي وقعت فيه الجريمة
المستشفى الذي وقعت فيه الجريمة

قالت السلطات الألمانية إن شخصا فتح نيران سلاح داخل إحدى مستشفيات العاصمة برلين الثلاثاء قبل أن ينتحر بإطلاق النار على نفسه.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن مريضا في المستشفى الجامعي بمنطقة شتيجليتس نفذ إطلاق النار، وأن طبيبا أصيب بجروح في الحادث.

وأكدت شرطة المدينة أن لا مؤشرات على وجود دوافع إرهابية وراء الحادث.

ويأتي هذا بعد ساعات من هجوم نفذه شخصان مسلحان بالسكاكين في كنيسة في بلدة روان بمنطقة نورماندي شمال فرنسا احتجزا خلاله رهائن، قبل أن تقتلهما الشرطة. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية داعش مسؤوليته عن الهجوم الذي قتل فيه كاهن الكنيسة.

المصدر: وكالات

أبو القاسم توفي بأزمة قلبية
أبو القاسم توفي بأزمة قلبية | Source: SM

توفي يوم الجمعة الفنان السوري عبد الرحمن أبو القاسم في منزله بدمشق عن عمر 78 عاماً إثر أزمة قلبية، وفقا لوكالة الأنباء السورية سانا.

وعبد الرحمن أبو القاسم فنان سوري من أصل فلسطيني من مواليد صفورية عام 1942 بدأ العمل في المسرح المدرسي عام 1954 وبعد ذلك تنقل في عدد من الفرق السورية المحلية.

وبحلول عام 1965 كان قد قدم 15 عرضاً مسرحياً حيث أسس فرقة حملت اسم المسرح الوطني الفلسطيني.

وكان للراحل تألق واضح في الدراما السورية فشارك عبر مسيرته في العديد من الأعمال السورية الناجحة أبرزها “الكف والمخرز” و”الجوارح” و”العبابيد” و”الكواسر” و”الجمل” و”البواسل” و” حاجز الصمت” و”بيت جدي” و” طوق البنات” و”عطر الشام” و”خاتون” و”شتاء ساخن”.

وأشارت رئيس فرع دمشق لنقابة الفنانين تماضر غانم في تصريح للوكالة إلى أن الراحل أبو القاسم أغنى الدراما السورية بعشرات الأعمال التي ترك من خلالها بصمة خاصة به لافتة إلى أنه كان إنساناً خلوقاً وطيباً ومخلصاً لزملائه ولنقابته التي لم يتركها أبداً حتى بعد تقاعده حيث شارك بكل المناسبات التي كانت تقيمها.