رئيس جنوب السودان سالفا كير ونائبه السابق رياك مشار خلال توقيع اتفاق وقف إطلاق النار
رئيس جنوب السودان سلفا كير ونائبه السابق رياك مشار خلال توقيع اتفاق وقف إطلاق النار- أرشيف

حذرت الأمم المتحدة الثلاثاء رئيس جنوب السودان سلفا كير من أن أية تعيينات سياسية يجب أن تتم بالتوافق مع اتفاق السلام الذي وضع حدا لحرب أهلية دامت حوالي عامين.

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية فرحان حق إنها تدعو الأطراف كافة إلى ضمان الحفاظ على وقف إطلاق النار وحل أي خلاف بشكل سلمي عن طريق الحوار.

وكان كير قد أعلن في مرسوم الاثنين تعيين الجنرال تابان دينق نائبا أول له بدلا من رياك مشار، في خطوة قد تقوض اتفاق السلام الذي أبرم العام الماضي بين كير ومشار.

يذكر أن الجانبين وقعا الاتفاق في آب/أغسطس الماضي، ما أنهى قتالا بين القوات الموالية لهما استمر حوالي عامين، وأسفر عن مقتل أكثر من 10 آلاف شخص وتشريد أكثر من مليونين.

لكن الاشتباكات تجددت الأيام الماضية في العاصمة وأدت إلى مقتل 272 شخصا، قبل التوصل إلى اتفاق هدنة.

المصدر: وكالات

 

رئيس جنوب السودان سيلفا كير. أرشيف
رئيس جنوب السودان سيلفا كير. أرشيف

عين سلفا كير رئيس جنوب السودان، الاثنين، بديلا لنائبه وخصمه رياك مشار في خطوة قد تقوض اتفاق السلام، الذي أبرم في العام الماضي وتعيد إشعال الحرب في البلاد.

وقال كير، في مرسوم تلي على التلفزيون الرسمي "بخصوص تعيين النائب الأول لرئيس جمهورية جنوب السودان تم تعيين الجنرال تابان دينق نائبا أول".

وكان كير قد طالب مشار في رسالة بعث بها له هذا الأسبوع بالعودة إلى العاصمة، وأمهله 48 ساعة لتلبية هذا الطلب.

ووصف متحدث باسم مشار الدعوة بأنها "إنذار غير منطقي".

يذكر أن الجانبين وقعا اتفاقا للسلام العام الماضي أنهى قتالا بين القوات الموالية لهما استمر حوالي عامين، وأسفر عن مقتل أكثر من 10 آلاف شخص وتشريد أكثر من مليونين.

لكن الاشتباكات تجددت الأيام الماضية في العاصمة وأدت إلى مقتل 272 شخصا، قبل التوصل إلى اتفاق هدنة.

المصدر: وكالات