وزير الخارجية الأميركي جون كيري
وزير الخارجية الأميركي جون كيري

أعلنت الحكومة اليمنية ترحيبها المبدئي بأفكار وزير الخارجية الأميركي جون كيري التي تتعلق بإنهاء النزاع مع الحوثيين الذين أعربوا من جانبهم عن استعدادهم لاستئناف المفاوضات.

وقال مجلس الوزراء اليمني عقب اجتماع عقده السبت في العاصمة السعودية الرياض إنه يعرب عن "ترحيبه المبدئي" بالأفكار التي تمخض عنها اجتماع جدة.

وأعلن المجلس السياسي الأعلى الذي يديره الحوثيون في اليمن استعداده لاستئناف محادثات السلام مع حكومة اليمن شريطة أن يتوقف التحالف الذي تقوده السعودية عن مهاجمة وحصار المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

وكان كيري قد دعا الخميس خلال مشاركته في اجتماع أميركي بريطاني سعودي إماراتي مع المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى إنهاء الحرب.

وأكد أن مبادرته تستند إلى تشكيل سريع لحكومة وحدة وطنية تشمل جميع الأطراف، ووقف الحوثيين قصف السعودية عبر الحدود، وانسحابهم من العاصمة صنعاء.

وأودى الصراع اليمني بحياة أكثر من 6500 شخص وشرد نحو ثلاثة ملايين آخرين.

المصدر: وكالات

 

مسلحون موالون لهادي في تعز
مسلحون موالون لهادي في تعز

لقي سبعة مدنيين وتسعة من الحوثيين مصرعهم في قصف نفذته مقاتلات تابعة للتحالف الذي تقوده السعودية في محافظة تعز اليمنية، استهدف موكبا للحوثيين قرب موقف لسيارات الأجرة، حسبما أفادت به جهات عسكرية وطبية الأحد.

وقال مصدر عسكري طلب عدم ذكر اسمه لوكالة الصحافة الفرنسية، إن القصف استهدف ثلاث عربات عسكرية تابعة للحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبد الله صالح، عند مفترق شرعب شمال غرب مدينة تعز في وقت متأخر السبت.

وأفادت مصادر طبية بأن القصف أدى إلى مقتل سبعة مدنيين على الأقل، بينما أشارت المصادر العسكرية إلى سقوط مدنيين وتسعة من الحوثيين.

ويواجه التحالف منذ عدة أشهر انتقادات من منظمات حقوقية حول أعداد الضحايا المدنيين نتيجة الغارات الجوية في اليمن التي بدأها نهاية آذار/مارس 2015. 

وطالبت الأمم المتحدة الخميس الماضي بتشكيل هيئة دولية مستقلة للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن من قبل طرفي النزاع الذي أدى إلى مقتل نحو 3800 شخص.

المصدر: وكالات