قوات إسرائيلية قرب الجولان
قوات إسرائيلية قرب الجولان

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه قصف ليل الأربعاء الخميس مواقع للقوات النظامية السورية، ردا على سقوط قذيفة هاون في الشطر المحتل من هضبة الجولان أطلقت من الأراضي السورية.

وأفاد بيان للجيش الإسرائيلي بأن القذيفة سقطت بعد ظهر الأربعاء في منطقة غير مأهولة، من دون أن تسفر عن أية إصابات.

وردا على ذلك، شن الطيران الإسرائيلي غارات استهدفت مدافع هاون تابعة للقوات النظامية السورية في المنطقة نفسها، بحسب البيان الإسرائيلي.

وفي الرابع من أيلول/سبتمبر، شن الجيش الإسرائيلي غارة جوية استهدفت مواقع للقوات النظامية السورية في شمال هضبة الجولان، وذلك أيضا ردا على سقوط قذائف هاون في الشطر المحتل من الهضبة السورية.

وكثيرا ما تتساقط قذائف على هضبة الجولان خلال الاشتباكات الدائرة بين القوات النظامية السورية والفصائل المقاتلة المعارضة قرب الهضبة.

المصدر: وكالات

جنود إسرائيليون في الجولان- سانا قالت إن الغارات الإسرائيلية تمت "من فوق الأجواء اللبنانية والجولان"
جنود إسرائيليون في الجولان- سانا قالت إن الغارات الإسرائيلية تمت "من فوق الأجواء اللبنانية والجولان"

قال الجيش الإسرائيلي الأحد إنه ضرب أهدافا في سورية، ردا على قذائف "طائشة" مصدرها سورية سقطت في مرتفعات الجولان.

وأضاف الجيش في بيان أن المنطقة، التي سقطت فيها القذائف في الجولان التي تسيطر عليها إسرائيل، تقع بالقرب من المناطق التي يدور فيها القتال في سورية.

وحسب البيان، لم تقع إصابات أو خسائر في الأرواح جراء القصف.

وكثيرا ما تتساقط قذائف على هضبة الجولان خلال الاشتباكات الدائرة بين قوات النظام السوري والمعارضة.

وفي 22 آب/أغسطس الماضي، رد سلاح الجو الإسرائيلي على "قذيفة طائشة" أطلقت من سورية ولم تؤد إلى وقوع إصابات.

وفي الرابع من تموز/يوليو الماضي، هاجم الجيش الإسرائيلي موقعين عسكريين سوريين في الجولان بعد إطلاق نيران مصدره سورية.

المصدر: وكالات