جلسة سابقة لمجلس الشيوخ الأميركي
جلسة سابقة لمجلس الشيوخ الأميركي

صوت مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء ضد مشروع قانون يهدف لعرقلة صفقة لبيع دبابات وعتاد عسكري آخر بقيمة 1.15 مليار دولار للسعودية.

وجاء تصويت المجلس بأغلبية 71 صوتا مقابل 27 ضد مشروع القانون في ما يعتبر تأييدا لحليف مقرب من الولايات المتحدة في منطقة الشرق الأوسط، بعد أن تعرضت المملكة لانتقادات شديدة في الكونغرس في الآونة الأخيرة.

وأحبط التصويت بأغلبية ساحقة جهودا قادها السيناتور الجمهوري راند بول والسيناتور الديموقراطي كريس ميرفي لعرقلة البيع بسبب مخاوف من بينها دور السعودية في الصراع اليمني ومخاوف من أن تؤجج الصفقة سباق تسلح بالمنطقة.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في التاسع من آب/أغسطس أن وزارة الخارجية وافقت على البيع المحتمل لأكثر من 130 دبابة أبرامز و20 عربة مدرعة وعتاد آخر للمملكة.

وستكون شركة جنرال داينمكس المتعاقد الرئيسي في الصفقة حسب ما قالت وكالة التعاون الأمني الدفاعي.

المصدر: رويترز

مبنى الكونغرس الأميركي
مبنى الكونغرس الأميركي

يصوت مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء على مشروع قانون يهدف إلى منع بيع معدات عسكرية بقيمة 1.15 مليار دولار للسعودية، بسبب مخاوف تتعلق بالصراع في اليمن.

وقدم أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريان ران بول ومايك لي والديموقراطيان كريس ميرفي وآل فرانكن مشروع القانون في الثامن من أيلول/سبتمبر. 

ويقول مؤيدو مشروع القانون إنه سيمنع بيع دبابات أبرامز وغيرها من المعدات للسعودية، إذا تم إقراره من قبل الكونغرس بمجلسيه ووقعه الرئيس باراك أوباما.

وفي حال عدم إقرار مشروع القانون، كما يقول رعاة الإجراء، فإن التصويت الإيجابي أو التصويت القوي سيبعث برسالة قوية بشأن الدعم الأميركي المستمر للسعودية.

وقال بول وميرفي خلال اجتماع بمركز بحثي في واشنطن الاثنين إنهما يشعران بـ"القلق الشديد" إزاء التدخل السعودي في اليمن، وإنهما يعتقدان أن الولايات المتحدة ينبغي أن تعيد النظر في الدعم التلقائي لحكومة الرياض.

وأضاف بول "أعتقد أن منع الأسلحة قد يمنحهم فرصة لإظهار أن بإمكانهم التصرف بشكل أفضل".

واعتبر ميرفي أن دعم التدخل السعودي في اليمن يضر بأمن الولايات المتحدة، مضيفا "إذا كنا نساعد في تطرف اليمنيين ضدنا ونحن نشارك في ذبح المدنيين ونحن نسمح للجماعات المتطرفة التي تضع الخطط وتحيك المؤامرات ضد الولايات المتحدة بأن تزداد قوة.. فكيف يكون ذلك في مصلحة أمننا؟".

في المقابل، قال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل الثلاثاء إنه سيعارض المسعى في الكونغرس لإقرار مشروع القانون يعرقل صفقة بيع الأسلحة للسعودية.

وأضاف مكونيل خلال حديثه للصحافيين أن السعودية حليف جيد للولايات المتحدة منذ سنوات عديدة ومن المهم الحفاظ على العلاقات الجيدة مع المملكة.

المصدر: وكالات