كيري والرئيس الأفغاني خلال المؤتمر المنعقد في بروكسل حول أفغانستان
كيري والرئيس الأفغاني خلال المؤتمر المنعقد في بروكسل حول أفغانستان

حض وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأربعاء متمردي حركة طالبان على التوصل إلى سلام مشرف مع سلطات كابل لضمان إعادة إعمار أفغانستان التي تشهد حربا منذ عقود.

وقال كيري خلال مؤتمر دولي للمانحين في بروكسل "هناك طريق نحو نهاية مشرفة لنزاع تخوضه حركة طالبان، نزاع لا يمكن ولن يتم الانتصار فيه بميدان المعركة"، مشددا على أن تسوية متفاوض عليها مع الحكومة الأفغانية هي السبيل الوحيد لوضع حد للقتال.

واعتبر كيري أن اتفاق السلام الذي أبرم الشهر الماضي بين زعيم الحرب السابق رئيس الحزب الإسلامي قلب الدين حكمتيار وحكومة كابل يشكل "نموذجا لما يمكن القيام به".

كيري يصل إلى مقر انعقاد المؤتمر حول أفغانستان في بروكسل

​​

وأوضح أن اتفاق السلام سيحقق في الواقع هدف طالبان بدفع القوات الأجنبية إلى مغادرة أفغانستان بعد 15 عاما على تدخل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لإطاحة الحركة من السلطة. وتابع الوزير الأميركي "هدفهم بتخليص أفغانستان من القوات الخارجية لن يتحقق عبر مواصلة التمرد، وإنما فقط من خلال السلام".

تجدر الإشارة إلى أن الجهات المانحة لأفغانستان تعقد الأربعاء مؤتمرا في بروكسل ستجدد خلاله التزامها للسنوات الأربع المقبلة حيال هذا البلد الذي يعتمد على مساعدات المجتمع الدولي منذ 15 عاما. 

ومن المتوقع أن يؤدي المؤتمر الذي يترأسه الرئيس الأفغاني أشرف غني ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، إلى وعود بتقديم مساعدة سنوية بقيمة إجمالية قدرها ثلاثة مليارات يورو على الأقل حتى 2020، ما يقل عن عتبة الأربعة مليارات دولار التي تم تقديمها في السنوات الأربع الماضية.

المصدر: وكالات

جنديان أميركيان في أفغانستان
جنديان أميركيان في أفغانستان

لقي جندي أميركي مصرعه الثلاثاء خلال عملية أمنية للقوات الأميركية في أفغانستان ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش بولاية ننغرهار شرق البلاد.

وأعلن الجيش الأميركي في بيان أن الجندي قتل جراء انفجار عبوة ناسفة في العملية التي تمت بالمشاركة مع القوات الأفغانية.

وأكد البيان أن الجيش الأميركي يجري تحقيقا في الهجوم.

وتشن الولايات المتحدة غارات جوية وتنفذ عمليات خاصة في ننغرهار لاقتلاع التنظيم المتشدد من هناك.

يذكر أن قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) أنهت رسميا مهامها القتالية في أفغانستان في كانون الأول/ديسمبر 2014، لكن القوات الأميركية منحت سلطات أكبر في حزيران/يونيو لضرب المتشددين في البلاد.

وحسب أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، فقد قتل 1832 جنديا أميركيا في أفغانستان منذ بدء الحملة لإسقاط حركة طالبان عام 2001.

المصدر: وكالات