إحدى مصافي النفط في سلطنة عمان
إحدى مصافي النفط في سلطنة عمان

أبرمت شركة النفط العمانية وشركة البترول الكويتية في مسقط الاثنين اتفاق شراكة في مصفاة للنفط من المقرر إقامتها جنوب عاصمة السلطنة الخليجية بكلفة تبلغ نحو سبعة مليارات دولار.

ووقع المدير العام التنفيذي لشركة النفط العمانية هلال بن علي الخروصي والرئيس التنفيذي لشركة البترول الكويتية بخيت شبيب الرشيدي الاتفاق في أحد فنادق مسقط، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وتقع المصفاة في منطقة الدقم على بعد حوالي 600 كيلومتر جنوب مسقط. وتطمح الحكومة العمانية إلى أن تحول هذه المنطقة إلى قطب اقتصادي ضخم، وقد خصصت استثمارات تصل إلى 15 مليار دولار لتطويرها على مدى الأعوام الـ 15 المقبلة.

وستعمل المصفاة بطاقة إنتاج تبلغ 230 ألف برميل يوميا عند تشغيلها في 2019.

وقال الخروصي إن كلفة المشروع تبلغ نحو سبعة مليارات دولار، مشيرا إلى أنه سيتم توفير 30 إلى 35 بالمئة من المبلغ من عمان والكويت، بينما سيتم تمويل الباقي عبر مؤسسات استثمارية ومصارف محلية ودولية.

وفي الكويت، ذكر وزير النفط والكهرباء والمياه عصام المرزوق في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الكويتية أن نسبة الشراكة في المصفاة 50 بالمئة لكل طرف، مضيفا أنه سيتم تزويد المصفاة بالنفط الكويتي الخام بنسبة 65 في المئة، وقد تصل إلى 100 في المئة.

وتشكل عائدات النفط 79 بالمئة من إيرادات سلطنة عمان التي تنتج نحو مليون برميل يوميا، مقارنة بإنتاج كويتي أعلى يبلغ مليونين و800 ألف برميل.

ودفع انخفاض أسعار النفط دول الخليج إلى اتخاذ إجراءات اقتصادية جديدة لتنويع اقتصاداتها المرهونة بالنفط.

المصدر: وكالات

 

مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية
مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية

خرج أسطورة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين مايكل جوردان منتصرا في نهاية المطاف من نزاعه القضائي المرتبط بعلامته التجارية، وذلك بعد أن حكمت المحكمة العليا في الصين لصالحه، منهية معركة قانونية استمرت ثمانية أعوام مع شركة ملابس رياضية صينية استخدمت اسمه بشكل غير قانوني.

وتعتبر حقوق الملكية الفكرية من أبرز الخلافات الجوهرية في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ووُقِّعت في يناير الماضي المرحلة الأولى من اتفاق تتعهد بموجبه بكين بتحسين حماية الملكية الفكرية.

وضمن هذا الاتفاق، حظر القرار التاريخي الذي صدر في أواخر الشهر الماضي، على شركة "كياودان سبورتس" ومقرها فوجيان من استخدام الترجمة الصينية لاسم جوردان "كياو دان".

ويتمتع أسطورة شيكاغو بولز الفائز بلقب الدوري الأميركي للمحترفين ست مرات بين 1991 و1998، بشعبية ضخمة في الصين، البلد الذي يعشق كرة السلة.

وجاء قرار المحكمة العليا ليلغي حكمين سابقين صدرا لصالح الشركة الصينية، لكن مع ذلك، فإنه ما زال يسمح للشركة بالاستمرار في استخدام شعارها الشبيه بشعار "جامبان" الذي تستخدمه "نايكي" في ترويجها لماركة "آر جوردان" للأحذية الرياضية.

إلا إن السماح للشركة الصينية بالإبقاء على الشعار لم يحسم بعد، إذا أبقت المحكمة العليا الباب أمام إعادة المحاكمة بعدما أحالت القضية لمكتب الملكية الفكرية في الصين.

وفي 2016 فاز جوردان بحقوق كتابة اسمه بأحرف صينية، لكن المحكمة العليا أيدت حق الشركة في استخدام علامتها التجارية "كياو دان" بالإنكليزية.

وفي بيان صادر عنها الثلاثاء في موقع ويبو الموازي لتويتر في الصين، قالت الشركة الصينية إن الحكم "لن يؤثر على الاستخدام العادي لعلاماتها التجارية الحالية، ولن يؤثر على العمليات التجارية العادية".

وتدير شركة الملابس الرياضية التي تأسست عام 2000، أكثر من 5700 متجر في جميع أنحاء البلاد.

وفي عام 2017، مُنِحَت شركة "نيوبالنس" للملابس الرياضية 1,5 مليون دولار كتعويض عن حقوق الملكية من قبل محكمة صينية بسبب شعارها الشهير "أن"، والذي تم نسخه بشكل غير قانوني من قبل شركة أحذية رياضية محلية.

ويأتي الحكم لصالح جوردان، والذي يشكل انتصارا نادرا لأي علامة تجارية غربية في قضايا انتهاك حقوق الملكية الفكرية في الصين، بعد أن بدأ الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقا شاملا بخصوص سجل الصين في مجال الملكية الفكرية.

وقالت الأمم المتحدة هذا الأسبوع أن الصين أصبحت العام الماضي الرائدة عالميا من ناحية تسجيل براءات الاختراع الدولية، وأزاحت بذلك الولايات المتحدة عن الصدارة التي احتلتها لأكثر من أربعة عقود.