تصاعد التوتر بين روسيا وتركيا في إدلب السورية
تصاعد التوتر بين روسيا وتركيا في إدلب السورية

أعلنت روسيا وتركيا الأربعاء تأييدهما إقامة مناطق آمنة في سورية بهدف تعزيز وقف إطلاق النار.

وقال الرئيس فلاديمير بوتين في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان في منتجع سوتشي الروسي إن "موقفنا المشترك هو أن إقامة مناطق آمنة يجب أن يؤدي إلى تعزيز نظام وقف إطلاق النار".

وأشار بوتين إلى أن تلك المناطق الآمنة يجب أن تصبح مناطق حظر جوي إذا توقف القتال على الأرض بالكامل.

وكان أردوغان قد أعلن في أنقرة قبيل توجهه إلى سوتشي أن التوصل إلى حل سياسي للصراع في سورية هو هدف مشترك لتركيا وروسيا.

المصدر: وكالات

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه سيبحث العمليات المحتملة في منبج والرقة السوريتين مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارة رسمية يقوم بها إلى روسيا الأربعاء، ومع الرئيس دونالد ترامب خلال زيارته المقررة لواشنطن في وقت لاحق الشهر الجاري.

وأعرب أردوغان خلال حديثه في مراسم نظمت للاحتفال بعودته إلى عضوية حزب العدالة والتنمية الحاكم، عن أمله أن تكون المباحثات المرتقبة مع كل من بوتين وترامب بداية لعهد جديد في سورية والعراق.

وأضاف أن بلاده "لن تسمح للجماعات الكردية المتمردة بتحقيق أهدافها في شمال سورية".

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية المكون الأساسي لقوات سورية الديموقراطية التي تقاتل داعش شمال البلاد بدعم أميركي، جماعة إرهابية وامتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور على أراضيها.

المصدر: وكالات