جانب من المهرجان خلال عمليات الإخلاء الجمعة
جانب من المهرجان خلال عمليات الإخلاء الجمعة

يستأنف السبت مهرجان موسيقى الروك "روك أم رينغ" الذي أخلي موقعه بالقرب من كوبلنز جنوب غرب ألمانيا مساء الجمعة بسبب "تهديد إرهابي"، بعد استبعاد كل خطر محتمل، كما أعلن المنظمون.

وأكدت الشرطة انتهاء عمليات التفتيش في موقع المهرجان الذي يعد الأكبر من نوعه في ألمانيا ويتوقع أن يحضره حوالي 90 ألف شخص.

وقال المنظمون "بعد عمليات تفتيش مكثفة في مجمل موقع المهرجان، لم تتأكد الشبهات بوجود خطر وشيك". وأضافوا أن الشرطة "أعطت الضوء الأخضر لاستئناف أعمال وضع التجهيزات على خشبة المسرح".

من جهة أخرى، قالت الشرطة إن ثلاثة أشخاص مرتبطين بالتيار السلفي في منطقة هيسه المجاورة (غرب) أوقفوا الجمعة في إطار التحقيق، وأفرج عنهم صباح السبت.

وأوضحت أن الرجال الثلاثة يحملون بطاقات اعتماد تسمح لهم بالعمل كمساعدين في هذا المهرجان. وذكرت وسائل إعلام محلية أنهم وظفوا لوضع الحواجز الأمنية.

تحديث: 12:00 تغ

أخلي مساء الجمعة مهرجان لموسيقى الروك يجتذب عشرات آلاف الأشخاص في حلبة سباق السيارات في مدينة نوربورغرينغ في غرب ألمانيا بسبب "تهديد إرهابي"، وفقا للشرطة والمنظمين.

وقالت الشرطة في بيان نشر في اليوم الأول من المهرجان المقرر حتى الأحد، إنها تملك "عناصر ملموسة لا يمكن في ضوئها استبعاد تهديد إرهابي".

وأضافت أنه ينبغي تجنب تعريض المشاركين في المهرجان لأي خطر، واتخذ قرار بتعليق المهرجان الجمعة، من دون أن توضح طبيعة التهديد والمعلومات التي في حوزتها.

ودعا المنظمون الزوار في بيان منفصل إلى التوجه "بهدوء ونظام إلى المخارج ومناطق التخييم بما ينسجم مع تعليمات الشرطة".

وأملوا باستئناف المهرجان السبت.

وأوضحت الشرطة أنها عززت التدابير الأمنية بعد اعتداء 22 أيار/مايو في مانشستر والذي استهدف حفلا موسيقيا للمغنية الأميركية أريانا غراندي، مع نشر 1200 عنصر إضافي قرب حلبة نوربورغرينغ التي تستضيف المهرجان.

 

المصدر: وكالات

مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية
مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية

خرج أسطورة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين مايكل جوردان منتصرا في نهاية المطاف من نزاعه القضائي المرتبط بعلامته التجارية، وذلك بعد أن حكمت المحكمة العليا في الصين لصالحه، منهية معركة قانونية استمرت ثمانية أعوام مع شركة ملابس رياضية صينية استخدمت اسمه بشكل غير قانوني.

وتعتبر حقوق الملكية الفكرية من أبرز الخلافات الجوهرية في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ووُقِّعت في يناير الماضي المرحلة الأولى من اتفاق تتعهد بموجبه بكين بتحسين حماية الملكية الفكرية.

وضمن هذا الاتفاق، حظر القرار التاريخي الذي صدر في أواخر الشهر الماضي، على شركة "كياودان سبورتس" ومقرها فوجيان من استخدام الترجمة الصينية لاسم جوردان "كياو دان".

ويتمتع أسطورة شيكاغو بولز الفائز بلقب الدوري الأميركي للمحترفين ست مرات بين 1991 و1998، بشعبية ضخمة في الصين، البلد الذي يعشق كرة السلة.

وجاء قرار المحكمة العليا ليلغي حكمين سابقين صدرا لصالح الشركة الصينية، لكن مع ذلك، فإنه ما زال يسمح للشركة بالاستمرار في استخدام شعارها الشبيه بشعار "جامبان" الذي تستخدمه "نايكي" في ترويجها لماركة "آر جوردان" للأحذية الرياضية.

إلا إن السماح للشركة الصينية بالإبقاء على الشعار لم يحسم بعد، إذا أبقت المحكمة العليا الباب أمام إعادة المحاكمة بعدما أحالت القضية لمكتب الملكية الفكرية في الصين.

وفي 2016 فاز جوردان بحقوق كتابة اسمه بأحرف صينية، لكن المحكمة العليا أيدت حق الشركة في استخدام علامتها التجارية "كياو دان" بالإنكليزية.

وفي بيان صادر عنها الثلاثاء في موقع ويبو الموازي لتويتر في الصين، قالت الشركة الصينية إن الحكم "لن يؤثر على الاستخدام العادي لعلاماتها التجارية الحالية، ولن يؤثر على العمليات التجارية العادية".

وتدير شركة الملابس الرياضية التي تأسست عام 2000، أكثر من 5700 متجر في جميع أنحاء البلاد.

وفي عام 2017، مُنِحَت شركة "نيوبالنس" للملابس الرياضية 1,5 مليون دولار كتعويض عن حقوق الملكية من قبل محكمة صينية بسبب شعارها الشهير "أن"، والذي تم نسخه بشكل غير قانوني من قبل شركة أحذية رياضية محلية.

ويأتي الحكم لصالح جوردان، والذي يشكل انتصارا نادرا لأي علامة تجارية غربية في قضايا انتهاك حقوق الملكية الفكرية في الصين، بعد أن بدأ الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقا شاملا بخصوص سجل الصين في مجال الملكية الفكرية.

وقالت الأمم المتحدة هذا الأسبوع أن الصين أصبحت العام الماضي الرائدة عالميا من ناحية تسجيل براءات الاختراع الدولية، وأزاحت بذلك الولايات المتحدة عن الصدارة التي احتلتها لأكثر من أربعة عقود.