رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد يتحدث في باريس بحضور نظيره الفرنسي إدوار فيليب
رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد يتحدث في باريس بحضور نظيره الفرنسي إدوار فيليب

أعلن رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد الخميس أن التحقيق حول أحمد حناشي التونسي الذي قتل شابتين في مرسيليا بجنوب فرنسا الأحد، لم يثبت حتى الآن وجود علاقات بينه وبين جماعات "إرهابية" في تونس.

وقال الشاهد في ختام لقاء مع نظيره الفرنسي إدوار فيليب إن "التحقيق جار، وليس هناك أدلة بعد تثبت علاقة هذا الشخص حين كان في تونس مع جماعات إرهابية أو داعش".

وأضاف رئيس الوزراء التونسي: "لقد صدمنا في تونس وخصوصا أننا كنا ضحية ثلاثة اعتداءات إرهابية في 2015"، في إشارة إلى ثلاثة هجمات خلفت 72 قتيلا في ذلك العام في تونس.

اقرأ أيضا: قتيلان بهجوم في محطة مرسيليا جنوب فرنسا

المصدر: وكالات

      

من المرجح أن يكون قد سقط في سوتشي أو جورجيا
من المرجح أن يكون قد سقط في سوتشي أو جورجيا

شوهد نيزك في عدة محافظات في شمال تركيا مساء الأربعاء. وأكدت الشرطة في مقاطعة طرابزون على البحر الأسود مشاهدة "كرة من الضوء"، وفق ما نقل موقع "دايلي صباح".

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لكرة من الضوء تسقط من السماء، وتنفجر  قبل أن تتلاشى تماما.

ونقل الموقع  أن النيزك كان مرئيا في عدة مقاطعات، بما في ذلك أرتافين، وأرضروم، وسيفاس، وتونسيل، وأرداهان.

وقال أوزان أونسالان من جامعة إيج أن الظاهرة التى شهدها الشمال كانت نيزكا نموذجيا.

وأضاف أونسالان، الذي يقود أيضا مشروع تتبع النيازك التركي: "ظهر أنه يتجه من أرضروم إلى أرفين، ومن المرجح أن يكون قد سقط في سوتشي أو جورجيا".

وقال"وفقا لتقييمنا الأول، نعتقد أنه قد سقط في البحر"، مشيرا إلى أنه من المعتاد أيضا سماع انفجار بعد دقيقتين إلى ثلاث دقائق بعد الضوء الساطع.

وأوضح "سألت شهود عيان إن أحسوا بهزة صغيرة،  لأن ذلك متوقع أيضا، ولكن ذلك يعتمد على حجم وهيكل النيزك. إذ يمكن أن يؤدي إلى زلزال صغير".

وقال أونسالان أيضا أنهم على اتصال مع وكالة ناسا لتقييم اللقطات.