تيلرسون مع كورتس في فيينا
تيلرسون مع كورتس في فيينا

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الخميس إن إعلان الرئيس دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل كان تنفيذا لإرادة الشعب الأميركي لأنه طبق القانون الذي أقره الكونغرس عام 1995.

وأضاف تيلرسون خلال مؤتمر صحافي مع نظيره النمساوي سيباستيان كورتس في فيينا، أن لكل دولة الحق في أن تقرر ما تريده بالنسبة لسفارتها في إسرائيل. 

وأشار إلى أن الرئيس ترامب طلب بدء إجراءات نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، لكن الخطوة لن تتم بين ليلة وضحاها بل ستأخذ بعض الوقت.

وكان الكونغرس قد أقر قانونا في 1995 ينص على نقل السفارة إلى القدس في تأييد رمزي لإعلان إسرائيل للمدينة بشطريها عاصمة أبدية لها. لكن القانون تضمن بندا سمح للرئيس بأن يؤجل كل ستة أشهر تطبيق القرار.

وعمد الرؤساء من الحزبين الديموقراطي والجمهوري على تأجيل تنفيذ القرار منذ ذلك الحين.

الوزير النمساوي قال من جانبه إن موقف بلاده إزاء القدس واضح، إذ "تعتقد فيينا أن الوضع النهائي للمدينة يجب أن يحل بين الطرفين هناك".

اقرأ أيضا: ترامب يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل

وأوضح تيلرسون أن محادثاته مع كورتس شملت سلسلة من القضايا الدولية بينها ملف أوكرانيا وكوريا الشمالية وإيران والحرب على الإرهاب.

وقال إن "التشدد العنيف يشكل تهديدا للعالم"، مشددا على ضرورة عرقلة قدرة التنظيمات المتطرفة على التجنيد عبر الانترنت.

وحول إيران، قال الوزير الأميركي "لا نزال متمسكين بالاتفاق النووي ونعمل مع شركائنا الأوروبيين في هذا المجال"، مشيرا إلى أن طهران تقوم "بأعمال شريرة تزعزع الاستقرار في الشرق الأوسط مثل دعمها لمنظمات إرهابية كحزب الله".

المصدر: الحرة

مجلس الأمن يصوت على عقوبات ضد كوريا الشمالية
أعضاء مجلس الأمن

يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا صباح الجمعة بشأن اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، وفق ما أكدت البعثة اليابانية التي تترأس مجلس الأمن لوكالة الصحافة الفرنسية.

تحديث: 00:28 ت.غ

دعت ثمان دول الأربعاء إلى عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي وفق ما أكده دبلوماسيون للحرة، بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وجاء في بيان للبعثة السويدية في الأمم المتحدة أن "بعثات بوليفيا ومصر وفرنسا وإيطاليا والسنغال والسويد وبريطانيا وأوروغواي تطلب من الرئاسة" اليابانية لمجلس الأمن "عقد اجتماع طارئ للمجلس (...) قبل نهاية الأسبوع"، بحسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

 وأثار قرار الرئيس دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل ردود أفعال عدد من قادة العالم.

وأصدر الرئيس الأميركي توجيهات لوزارة الخارجية الأميركية بالبدء في إجراءات نقل السفارة الأميركية إلى القدس فورا.

المصدر: الحرة/أ ف ب