المراقب الفلسطيني الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور
المراقب الفلسطيني الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور

قال المندوب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور إن إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط يمكن أن يكون بقيادة مجلس الأمن الدولي أو "رباعية" موسعة تشمل الصين ودولا عربية.

وطرح منصور هذه الخيارات بعد تصريحات لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الشهر الماضي قال فيها إنه لن يقبل إلا بلجنة موسعة تحظى بدعم دولي للتوسط في السلام مع إسرائيل.

وأضاف منصور: "ما نقوله هو أن اعتماد نهج جماعي يضم عدة أطراف على الأقل سيكون له فرصة أفضل للنجاح من نهج يعتمد على وساطة دولة واحدة مقربة بشدة من إسرائيل".

وقال إن عملية السلام متعددة الوسطاء ينبغي أن "تتسق مع أطر مجلس الأمن (التابع للأمم المتحدة) وهذا أمر سنبحث فيه جديا".

وتابع قائلا: "بوسعنا أيضا أن نبحث في أمر الرباعية إضافة إلى الصين وجامعة الدول العربية وربما دول أخرى ... وربما تكون تلك العملية على غرار مؤتمر باريس أو مؤتمر دولي".

وتتألف الرباعية الدولية من الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي. واستضافت فرنسا في كانون الثاني/يناير 2017 ممثلي عشرات الدول في باريس لدعم عملية السلام في الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن يلقي عباس خطابا أمام مجلس الأمن الدولي في 20 شباط/فبراير أثناء الاجتماع الشهري المخصص للشرق الأوسط.

بعد بداية رفع الإغلاق التدريجي
بعد بداية رفع الإغلاق التدريجي

حددت كل من إيطاليا وبريطانيا وإسبانيا مواعيدا لعودة التنافس إلى ملاعب الكرة بعد بداية رفع الإغلاق التدريجي الذي فرض جراء تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال وزير الرياضة الإيطالي فينشنزو سبادافورا الخميس إن دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم سيستأنف في 20 يونيو بعد توقف استمر ثلاثة أشهر بسبب جائحة كوفيد-19.

وتوقفت مباريات الدوري الإيطالي في التاسع من مارس ضمن إجراءات العزل العام في كافة أنحاء البلاد من أجل إحتواء تفشي فيروس كورونا.

وتبقى هناك 12 مرحلة على نهاية الدوري مع أربع مباريات أخرى مؤجلة، ويتصدر يوفنتوس حامل اللقب الترتيب بفارق نقطة فقط عن لاتسيو.

 بدورها، أكدت رابطة الدوري الإنكليزي لكرة القدم الخميس موعد 17 يونيو لاستئناف الموسم الذي توقف منذ مارس بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك شرط توفر جميع شروط السلامة لذلك.

وسبق لوسائل إعلام محلية عدة أن أفادت اليوم عن إتفاق لاستئناف الدوري في 17 يونيو، على أن تكون العودة بمباراتين مؤجلتين تجمعان استون فيلا بشيفيلد يونايتد، ومانشستر سيتي حامل اللقب بأرسنال، قبل أن تقام المرحلة الثلاثين في نهاية الأسبوع ذاته بين 19 و21 منه.

وقال رئيس وزراء إسبانيا بيدرو سانتشيث السبت إن مباريات دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يمكن أن تستأنف في الثامن من يونيو المقبل بعد توقفها بسبب أزمة فيروس كوفيد-19 منذ أكثر من شهرين.

وفتح الاتحاد الإسباني لكرة القدم الباب أمام إقامة مباريات أيام الاثنين والجمعة من أجل إنهاء الدوري.

وسبق أن رفعت رابطة الدوري دعوى قضائية بحق الاتحاد المحلي للعبة الذي يعارض فيه إقامة مباريات أيام الاثنين والجمعة، الا أن قاضيا في محكمة العدل العليا في العاصمة مدريد رفضها "بأكملها".