نيكي هايلي أثناء الجلسة
نيكي هايلي أثناء الجلسة

قالت المندوبة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي الاثنين إن الولايات المتحدة سترد على هجوم دوما الكيميائي سواء قام مجلس الأمن الدولي بتحرك أم لا.

وأضافت هايلي خلال جلسة طارئة لمجلس الأمن حول سورية "وصلنا إلى اللحظة التي يتعين أن يرى فيها العالم تحقيق العدالة".

وتابعت: "سيسجل التاريخ هذه اللحظة سواء أدى فيها مجلس الأمن واجبه أو أظهر فشله الذريع والتام لحماية شعب سورية ... أيا كان الموقف فإن الولايات المتحدة سترد".

تحديث 21:18 ت.غ

طالب مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي مستورا الاثنين مجلس الأمن الدولي بمعاقبة منفذي الهجوم الكيميائي الذي استهدف مدينة دوما في الغوطة الشرقية.

وأضاف دي مستورا في كلمته خلال الجلسة الطارئة التي يعقدها مجلس الأمن لمناقشة الهجوم الكيميائي على دوما أن المدنيين يدفعون ثمن التصعيد.

وطالب المبعوث الأممي بتحقيق دقيق في الهجوم الذي حدث السبت وأوقع عشرات القتلى.

وكان تسعة أعضاء في مجلس الأمن دعوا لعقد هذه الجلسة بمبادرة من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.
 

سيهدف التطبيق إلى ضم عدد أكبر من صانعي المحتوى حول العالم لشركائه في الأرباح.
سيهدف التطبيق إلى ضم عدد أكبر من صانعي المحتوى حول العالم لشركائه في الأرباح.

للمرة الأولى منذ إطلاقه، سيشارك تطبيق "إنستغرام" أرباحا مع صانعي المحتوى من خلال الإعلانات الظاهرة على خدمة "آي جي تي في" التي يقدمها، ومن خلال "الشارات" التي من الممكن أن يشتريها المستخدم خلال متابعته للبث المباشر عبر حسابات مختلفة عبر الموقع، وفقا لموقع "ذي فيرج" التقني.

ويهدف إنستغرام لتشجيع صانعي المحتوى على تقديم المزيد من الأفكار الجاذبة لمتابعين أكثر، ما ينعكس بالفائدة على كل من المستخدم والتطبيق.

وكان إنستغرام قد ألمح في وقت سابق إلى إضافة الإعلانات في خدمة "آي جي تي في"، حيث أعلن التطبيق أن الفيديوهات الأكثر طولا ستحظى بفرص أكبر لكسب الأموال.

واعتبارا من الأسبوع القادم، ستباشر الإعلانات بالظهور مبدئيا على فيديوهات لحوالي 200 صانع محتوى يتحدثون الإنكليزية، مثل آدم وحيد وليلي بونز.

واختار إنستغرام المملوك لشركة فيسبوك معظم صناع المحتوى بسبب شهرتهم السابقة على تطبيق "تيك توك" الصيني.

أما الإعلانات التي ستظهر لمستخدمي التطبيق فستكون لشركات مثل "آيكيا"، "بوما" و"سيفورا".

وفي تصريحات للموقع التقني، قال جستين أوسوفسكي، مدير عمليات إنستغرام، إن التطبيق سيشارك نسبة 55 بالمئة مقطوعة من الأرباح مع صانعي المحتوى.

وفي خطوة لاحقة، سيسعى التطبيق إلى ضم عدد أكبر من صانعي المحتوى حول العالم لشركائه في الأرباح.

وكانت تطبيقات أخرى بينها فيسبوك ويوتيوب قد اتخذت خطوة مشاركة الأرباح مع صناع المحتوى، بهدف تشجيع تقديم المزيد من المحتوى للمتابعين.

ونقلت وكالة رويترز عن مدير عمليات إنستغرام أن الشارات التي سيقدمها الموقع ستكون متاحة للبيع بثلاثة أسعار هي 0.99 و1.99 و4.99 دولار بدءا بعشرات المستخدمين الشهر المقبل وإن الشركة لن تحصل على نسبة من المبيعات في البداية.