صورة نشرتها منظمة أطباء بلا حدود لعدد من المهاجرين على متن أكواريوس
صورة نشرتها منظمة أطباء بلا حدود لعدد من المهاجرين على متن أكواريوس

وافقت إسبانيا السبت على عرض فرنسا استقبال قسم من 630 مهاجرا أنقذتهم السفينة أكواريوس ويتوقع وصولهم صباح الأحد إلى ميناء فالنسيا الإسباني بعدما أمضوا أسبوعا في عرض البحر المتوسط.

وقالت كارمن كالفو نائبة رئيس الوزراء الإسباني في بيان إن فرنسا وافقت على استقبال المهاجرين "الذين يبدون رغبتهم في الانتقال إليها وذلك بعد وصولهم إلى ميناء فالنسيا وتطبيق كل البروتوكولات المتبعة للاستقبال".

وأضاف البيان أن رئيس الوزراء الإسباني الجديد الاشتراكي بيدرو سانشيز "شكر للرئيس (إيمانويل) ماكرون تعاونه في هذه القضية" و"يعتبر أن على أوروبا التعامل في هذا الإطار من التعاون".

"أهلا بكم في بلادكم" 

وكتب على لافتة كبيرة علقتها السلطات الإقليمية اليسارية في ميناء فالنسيا بلغات مختلفة "أهلا بكم في بلادكم".

والمهاجرون هم 450 رجلا وثمانون امرأة و93 فتى وسبعة أطفال يتحدر معظمهم من القارة الأفريقية. وهم حاليا على متن أكواريوس التي ترافقها سفينتان عسكريتان إيطاليتان في المياه الإسبانية.

وفي سياق تضامن الإسبان مع قضية المهاجرين، أعلنت منطقة فالنسيا أنها تلقت في يومين "أكثر من 2500 اتصال ورسالة من سكان يعرضون مساعدتهم".

فاران: نريد حقا العودة إلى المنافسة إنها مهمتنا
فاران: نريد حقا العودة إلى المنافسة إنها مهمتنا

قال مدافع ريال مدريد الإسباني لكرة القدم الدولي الفرنسي رافايل فاران، الثلاثاء، إنه يريد "الفوز بكل شيء" مع النادي الملكي، معربا عن ارتياحه لقرار الحكومة منح الضوء الأخضر لاستئناف "لا ليغا" اعتبارا من الأسبوع الذي يبدأ في الثامن من يونيو المقبل.

وقال فاران لتلفزيون ريال مدريد "نريد حقا العودة إلى المنافسة، إنها مهمتنا، إنها سبب وجودنا، نريد دائما التنافس" مع الفرق الأخرى.

وأضاف، بعد الانتهاء من حصة تدريبية مع الفريق الملكي، "لم نلعب كرة القدم منذ فترة طويلة، لذلك نحن متحمسون جدا ونريد الفوز بكل شيء".

وأوضح فاران "نشعر بتحسن كل يوم، ونعمل كثيرا، ونتحسن على الصعيد التكتيكي"، مضيفا أن الميرنغي يركز حاليا على العمل البدني.

وكان ريال مدريد قبيل تعليق منافسات الدوري الإسباني منتصف مارس الماضي، يحتل المركز الثاني برصيد 56 نقطة بفارق نقطتين عن برشلونة المتصدر، وذلك قبل 11 مرحلة من نهاية الموسم.

واستأنفت الأندية الإسبانية تدريبها، الاثنين الماضي، في مجموعات مكونة من 10 لاعبين كحد أقصى، وأكد تيباس أنه يمكنها الاستعداد بتشكيلتها الكاملة بعد أسبوع.

وأشار  رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم خافيير تيباس، إلى أن عودة التدريبات بكامل الفريق ستكون من الاثنين المقبل، داعيا إلى توخي الحذر الشديد.