أفراد من الشرطة البريطانية أمام إحدى بوابات قصر باكينغهام في لندن
أفراد من الشرطة البريطانية أمام إحدى بوابات قصر باكنغهام في لندن

قالت شرطة مدينة لندن الاثنين إن سلسلة مفاتيح هي ما كان بحوزة رجل تسبب في حالة استنفار عند المدخل المخصص لزوار قصر بكنغهام مقر الملكة إليزابيث الثانية الأحد عندما اعتقل لحيازته ما كان يُعتقد أنه صاعق كهربائي.

وجرى احتجاز الرجل وهو سائح هولندي في الـ38 عاما بالقصر ظهر يوم الأحد بعد العثور معه على "أداة على شكل صاعق كهربائي"، لكن تم إطلاق سراحه بعد ساعات من دون توجيه تهم إليه.

وقالت الشرطة "اقتنع أفراد الشرطة بأن حيازته للأداة، التي تعمل بطاقة منخفضة وعبارة عن جزء من سلسلة مفاتيح، كان خطأ منه وأنه لا يشكل تهديدا".

وتكون أجزاء من القصر مفتوحة أمام الزوار لـ10 أسابيع من كل عام. تجدر الإشارة إلى أن الملكة الآن في عطلة في اسكتلندا.

تحديث (16:52 ت.غ)

أعلنت الشرطة البريطانية اعتقال رجل مسلح بمسدس من نوع "تايزر" الأحد عند مدخل الزوار المؤدي إلى قصر باكنغهام مقر الملكة إليزابيث الثانية في لندن.

وقالت سكتلنديارد في بيان إن الشرطة احتجزت الرجل البالغ من العمر 38 عاما في البداية قبل أن تعتقله عند الساعة الأولى بعد الظهر بالتوقيت المحلي.

وقال متحدث باسم الشرطة لوكالة الصحافية الفرنسية إن هذا الحادث "بطبيعته ليس إرهابيا. إنه حادث معزول".

وبقي الرجل قيد الاحتجاز عصر اليوم.

في حزيران/يونيو، بدأت محاكمة رجل بتهمة "الاستعداد لعمل إرهابي" لدى محاولته في آب/أغسطس 2017 مهاجمة رجال شرطة بسيف أمام قصر باكنغهام.

تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد
تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد

هاجمت مجموعة من القرود عاملا صحيا في مختبر بالهند وتمكنت من سرقة مجموعة من عينات دم مرضى ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا.

ووقع الهجوم عندما كان العامل يسير داخل حرم كلية الطب في ميروت بالعاصمة دلهي.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، تمكنت القرود من سرقة ثلاثة عينات والهروب، حيث ذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أنه تم رصد أحد القرود لاحقا وهو يقف على شجرة ويقوم بمضغ علبة تحتوي على إحدى العينات.

وأضافت أن الأطباء قالوا إنهم سيحتاجون إلى أخذ عينات جديدة من المرضى الذين يعالجون من مرض كوفيد-19.

وقالت السلطات إنه لم يتضح إن كانت القرود سكبت عينات الدم، أو أنها يمكن أن تصاب بالفيروس، لكن السكان الذين يعيشون بالقرب من الحرم الجامعي يخشون من زيادة تفشي الفيروس إذا حملت القرود العينات إلى المناطق السكنية.

وتم تسجيل أكثر من 165 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في الهند، في حين توفي 4700 شخصا من جراء الوباء.

وتنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد، وساهمت إجراء الإغلاق في الهند بزيادة حالات تسلل القرود للمناطق السكنية بحثا عن الطعام وتهاجم الناس أحيانا.