صورة من لقاء بين وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون - أرشيف
صورة من لقاء سابق بين وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون - أرشيف

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء أن وزير الخارجية مايك بومبيو سيزور كوريا الشمالية ليلتقي زعيمها كيم جونغ أون الأحد في محاولة لتسريع عملية نزع سلاح بيونغ يانغ النووي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نوارت إن بومبيو سيزور أيضا اليابان وكوريا الجنوبية والصين خلال الفترة بين السادس والثامن من الشهر الحالي.

وكان الرئيس دونالد ترامب أكد الأسبوع الماضي أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مهتم بعقد لقاء ثان بعد اجتماعهما الأول في سنغافورة في حزيران/يونيو.

مجموعة السبع لا تمثّل بشكل صحيح ما يحدث في العالم
مجموعة السبع لا تمثّل بشكل صحيح ما يحدث في العالم

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه سيؤجل قمة مجموعة السبع المقرر عقدها في يونيو في الولايات المتحدة وإنه سيدعو دولا أخرى للانضمام إلى الاجتماع.

وتابع ترامب خلال حديثه مع الصحافيين على متن طائرة الرئاسة "اير فورس وان": "لا اشعر بأن مجموعة السبع تمثّل بشكل صحيح ما يحدث في العالم، إنها مجموعة عفا عليها الزمن".

وأضاف انه يرغب بدعوة روسيا وكوريا الجنوبية وأستراليا والهند للانضمام إلى قمة موسعة في الخريف، وأشار ترامب إلى ان هذا يمكن أن يحدث في سبتمبر، قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة أو بعدها.

وكان مقررا أن يعقد قادة مجموعة السبع التي ترأسها الولايات المتحدة هذا العام، قمة عبر الفيديو في اواخر يونيو بسبب وباء فيروس كورونا.

ويأمل ترامب في الفوز بولاية رئاسية ثانية في الانتخابات التي ستجرى في الثالث من نوفمبر، ويرغب لذلك في أن تصبح القمة رمزا لتطبيع الوضع الذي يرغب فيه بشدة، مع توقف النشاط الاقتصادي الذي يمكن أن تكون كلفته الانتخابية كبيرة جدا.