آثار الانفجار الذي وقع في هلمند بأفغانستان
آثار الانفجار الذي وقع في هلمند بأفغانستان

قال مسؤولون أفغان إن هجوما انتحاريا فيما يبدو وقع بتجمع انتخابي في جنوب البلاد الثلاثاء مما أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص على الأقل وإصابة عشرة آخرين.

ووقع الهجوم في لشكركاه عاصمة إقليم هلمند على حدود باكستان والذي شهد بعضا من أعنف المعارك خلال تمرد حركة طالبان.

وصعدت طالبان من الهجمات على أقاليم استراتيجية قبل انتخابات برلمانية مقررة في 20 تشرين الأول/أكتوبر، وطلبت من الأفغان الاثنين مقاطعة التصويت وطالبت بانسحاب القوات الأجنبية بالكامل كسبيل وحيد لانتهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاما.

وقال الحاج عبد الأحد سلطانزوي عضو مجلس الإقليم إن هجوم لشكركاه وقع في مكتب مرشح للانتخابات أثناء تجمع عدد من مؤيديه.

وذكر مسؤول حكومي أن المرشح صالح محمد أتشيكزاي أصيب في الهجوم.

النائب المصاب بكورونا في الكنيست الإسرائيلي طالب كل من كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر
النائب المصاب بكورونا في الكنيست الإسرائيلي طالب كل من كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر

أعلن النائب في الكنيست الإسرائيلي، سامي أبو شحادة، مساء الأربعاء، إصابته بفيروس كورونا المستجد، طالبا ممن كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر للتقليل من انتشار العدوى.

وقال أبو شحادة في منشور على فيسبوك "استلمت قبل قليل نتيجة فحص كورونا الذي أجريته اليوم.. ونتيجة الفحص إيجابية".

وحث النائب كل من كان قريبا منه خلال الأسبوعين الأخيرين على أن يدخل "للحجر الصحي ويقوم بإجراء الفحص في القريب العاجل للإطمئنان على صحته والتقليل قدر الإمكان من نشر العدوى".

ودعا أبو شحادة للتقيد بتعليمات وزارة الصحة، مشيرا إلى أن الفيروس لا يزال موجودا وينتشر بوتيرة سريعة في الفترة الأخيرة "بسبب عدم الالتزام الكامل بالتعليمات".

استلمت قبل قليل نتيجة فحص الكورونا الذي أجريته اليوم. نتيجة الفحص إيجابية أتوجه لكل من كنت بقربه في الأسبوعين الأخيرين...

Posted by ‎MK Sami Abou Shahadeh - النائب سامي أبو شحادة‎ on Wednesday, June 3, 2020

وقالت مصادر إعلامية إسرائيلية إن الكنيست ستعقد اجتماعا تقييميا مع وزارة الصحة، بعد إعلان أبو شحادة إصابته بفيروس كورونا.

وكان النائب أبو شحادة أعلن، الثلاثاء، دخوله في حجر صحي منزلي بعد تأكيد إصابة مرافقه الشخصي بفيروس كورونا المستجد.

كما دخل طاقم المكتب البرلماني لأبو شحادة إلى الحجر الصحي المنزلي، بعد توصية كل من كان على تواصل مع المصاب بالدخول للحجر الصحي وإجراء فحص كورونا.