المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا
المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا الأربعاء أن مسلحين هاجموا محطة فرعية في حقل الشرارة النفطي الثلاثاء من دون أن يؤثر ذلك على الإنتاج.

وقالت شركة أكاكوس التابعة للمؤسسة في بيان: "قامت المجموعة المسلحة بسرقة ثلاث سيارات تابعة للشركة، إضافة إلى هواتف العاملين الذين كانوا متواجدين في مكان الحادثة، والذين تم إجلاؤهم لاحقا إلى أماكن آمنة".

وحقل الشرارة هو أكبر حقل نفطي في ليبيا، وقد عانى من مشكلات أمنية متكررة في المنطقة المحيطة به، لكن الإنتاج ظل مستقرا نسبيا في الشهور القليلة الماضية.

وفي أيلول/سبتمبر الماضي، هاجم مسلحون قالوا إنهم ينتمون لتنظيم داعش مقر المؤسسة الوطنية للنفط وقتلوا شخصين وأصابوا 25 آخرين.

ودفع الهجوم المؤسسة إلى تأجيل مؤتمر في مدينة بنغازي عن تطوير صناعة النفط لمدة 15 يوما.

تسجيل رقم قياسي جديد بعدد الوفيات اليومي بفيروس كورونا المستجد بإسبانيا
تسجيل رقم قياسي جديد بعدد الوفيات اليومي بفيروس كورونا المستجد بإسبانيا

أحصت إسبانيا الأربعاء وفاة 757 مصابا بكورونا المستجد خلال 24 ساعة، في ثاني يوم يشهد ارتفاعا في الوفيات، ما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 14555 وفاة بينما كانت البلاد شهدت مؤشرات انخفاض الأسبوع الماضي، وفق وزارة الصحة.

وارتفع عدد الإصابات المثبتة في هذه الدولة الأكثر تأثرا بالوباء بعد إيطاليا، بدوره ليبلغ 146690.

وارتفع عدد الوفيات اليومية للمرة الأولى الثلاثاء بعد انخفاضه لأربعة أيام متتالية، بعدما بلغت ذروته الخميس الماضي مع تسجيل 950 وفاة.

لكن معدل الزيادة في كل من الوفيات والإصابات الجديدة الأربعاء يتماشى إلى حد كبير مع المعدل المسجل في اليوم السابق.

وقال وزير الصحة سلفادور إيلا على تويتر بعد نشر أحدث الأرقام، "عززنا التباطؤ في وتيرة انتشار الفيروس".

وفرضت الحكومة الإسبانية في 14 مارس تدابير إغلاق هي من الأقسى في أوروبا للحد من انتشار الفيروس مع السماح للأشخاص بالخروج من منازلهم فقط للعمل وشراء الطعام والحصول على الرعاية الطبية.

ودفعت الجائحة نظام الرعاية الصحية العام في البلاد إلى حافة الانهيار مع نقص في أسرة وحدات العناية المركزة ومعداتها، لكن المستشفيات قالت في الأيام الأخيرة إن الوضع تحسن. 

وقال خورخي ريفيرا المتحدث باسم مستشفى سيفيرو أوتشوا في ليغانيس بالقرب من مدريد لوكالة فرانس برس "لقد لاحظنا تراجع ضغط الحالات في هذا المستشفى على وجه الخصوص، وأعتقد في جميع المستشفيات".

وأضاف "لا يمكننا أن نتهاون، خدمات الطوارئ تعمل الآن أقل من طاقتها الكاملة وتعمل بشكل جيد، فهي ليست مكتظة بالمرضى ولكن هذا لا يعني أنه يمكننا أن نتراخى".