الرئيس دونالد ترامب
الرئيس دونالد ترامب

أعلن الرئيس دونالد ترامب مساء السبت أن المهاجرين الذين وصلوا إلى المكسيك من دول أميركا الوسطى لن يدخلوا الولايات المتحدة إلا بعدما تقبل المحاكم طلبات لجوئهم.

وأضاف ترامب في تغريدة على تويتر أن الولايات المتحدة "لن تسمح إلا بدخول من يأتون إليها قانونيا، وإلا فسياستنا الضارمة تقضي بإلقاء القبض على المخالفين واحتجازهم".

​​

​​

وأوضح أن كل المهاجرين "سيظلون في المكسيك"، ملوحا بإغلاق "الحدود الجنوبية للولايات المتحدة" في حال الضرورة.

تحديث 00:10 ت.غ

كشفت صحيفة واشنطن بوست السبت أن إدارة الرئيس دونالد ترامب توصلت إلى اتفاق مع حكومة المكسيك المقبلة ينتظر بموجبه طالبو اللجوء في المكسيك أثناء تقييم المحاكم الأميركية لطلباتهم.

ويأتي هذا الاتفاق مع تزايد توافد آلاف المهاجرين من أميركا الوسطى في قوافل وصلت إلى الجانب المكسيكي من الحدود على أمل دخولهم الولايات المتحدة سعيا إلى حياة أفضل.

ونقلت الصحيفة عن وزيرة داخلية المكسيك المقبلة أولغا سانشيز كورديرو قولها "في الوقت الحالي اتفقنا على سياسة تقضي بالبقاء في المكسيك".

وأوضحت سانشيز كورديرو العضو في إدارة الرئيس الجديد أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الذي سيتولى منصبه في الأول من كانون الأول/ديسمبر أن ذلك سيمثل "حلا قصير المدى".

وتابعت أن "الحل على المديين المتوسط والطويل هو ألا يهاجر الناس" أساسا.

وذكرت واشنطن بوست أنه لم يتم توقيع اتفاق رسمي لكن المسؤولين الأميركيين ينظرون إلى الاتفاق على أنه اختراق محتمل لردع الهجرة.

وسيبدأ الضباط الأميركيون المعنيون بتنفيذ الإجراءات الجديدة في الأيام أو الأسابيع المقبلة، بحسب ما ذكر مسؤولون في وزارة الأمن الداخلي.

وأضافت الصحيفة أن القواعد الجديدة لن تسمح لمقدم الطلب الذي رفض طلبه باللجوء إلى المكسيك ولكنه سيبقى رهن الاحتجاز لدى الولايات المتحدة حتى يتم ترحيله إلى بلده الأم.

مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية
مايكل جوردان يفوز بنزاعه الطويل مع الصين بشأن علامته التجارية

خرج أسطورة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين مايكل جوردان منتصرا في نهاية المطاف من نزاعه القضائي المرتبط بعلامته التجارية، وذلك بعد أن حكمت المحكمة العليا في الصين لصالحه، منهية معركة قانونية استمرت ثمانية أعوام مع شركة ملابس رياضية صينية استخدمت اسمه بشكل غير قانوني.

وتعتبر حقوق الملكية الفكرية من أبرز الخلافات الجوهرية في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ووُقِّعت في يناير الماضي المرحلة الأولى من اتفاق تتعهد بموجبه بكين بتحسين حماية الملكية الفكرية.

وضمن هذا الاتفاق، حظر القرار التاريخي الذي صدر في أواخر الشهر الماضي، على شركة "كياودان سبورتس" ومقرها فوجيان من استخدام الترجمة الصينية لاسم جوردان "كياو دان".

ويتمتع أسطورة شيكاغو بولز الفائز بلقب الدوري الأميركي للمحترفين ست مرات بين 1991 و1998، بشعبية ضخمة في الصين، البلد الذي يعشق كرة السلة.

وجاء قرار المحكمة العليا ليلغي حكمين سابقين صدرا لصالح الشركة الصينية، لكن مع ذلك، فإنه ما زال يسمح للشركة بالاستمرار في استخدام شعارها الشبيه بشعار "جامبان" الذي تستخدمه "نايكي" في ترويجها لماركة "آر جوردان" للأحذية الرياضية.

إلا إن السماح للشركة الصينية بالإبقاء على الشعار لم يحسم بعد، إذا أبقت المحكمة العليا الباب أمام إعادة المحاكمة بعدما أحالت القضية لمكتب الملكية الفكرية في الصين.

وفي 2016 فاز جوردان بحقوق كتابة اسمه بأحرف صينية، لكن المحكمة العليا أيدت حق الشركة في استخدام علامتها التجارية "كياو دان" بالإنكليزية.

وفي بيان صادر عنها الثلاثاء في موقع ويبو الموازي لتويتر في الصين، قالت الشركة الصينية إن الحكم "لن يؤثر على الاستخدام العادي لعلاماتها التجارية الحالية، ولن يؤثر على العمليات التجارية العادية".

وتدير شركة الملابس الرياضية التي تأسست عام 2000، أكثر من 5700 متجر في جميع أنحاء البلاد.

وفي عام 2017، مُنِحَت شركة "نيوبالنس" للملابس الرياضية 1,5 مليون دولار كتعويض عن حقوق الملكية من قبل محكمة صينية بسبب شعارها الشهير "أن"، والذي تم نسخه بشكل غير قانوني من قبل شركة أحذية رياضية محلية.

ويأتي الحكم لصالح جوردان، والذي يشكل انتصارا نادرا لأي علامة تجارية غربية في قضايا انتهاك حقوق الملكية الفكرية في الصين، بعد أن بدأ الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقا شاملا بخصوص سجل الصين في مجال الملكية الفكرية.

وقالت الأمم المتحدة هذا الأسبوع أن الصين أصبحت العام الماضي الرائدة عالميا من ناحية تسجيل براءات الاختراع الدولية، وأزاحت بذلك الولايات المتحدة عن الصدارة التي احتلتها لأكثر من أربعة عقود.