رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتحدث في مجلس العموم
رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتحدث في مجلس العموم

أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي أمام مجلس العموم الاثنين تأجيل التصويت على اتفاق بريكست الذي كان مقررا الثلاثاء بسبب الانقسامات العميقة في صفوف النواب الذين هددوا برفضه.

وقالت ماي "سنؤجل التصويت المقرر غدا"، مشيرة إلى معارضة النواب بشكل خاص الحل الذي تم التوصل إليه لمنع عودة الحدود فعليا بين أيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا، المعروف باسم "شبكة الأمان".

وأوضحت رئيسة الوزراء أنها ستسعى للحصول على "تطمينات" من قادة الاتحاد الأوروبي بشأن الاتفاق، مشيرة إلى أنها ستذهب إلى بروكسل لمناقشة "المخاوف الواضحة التي عبر عنها هذا المجلس".

كما أعلنت ماي أن حكومتها "تسرع استعداداتها في حال عدم التوصل إلى اتفاق" حول الخروج من الاتحاد الأوروبي.

تحديث (12:32 ت.غ)

يرتقب أن تعلن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاثنين تأجيل التصويت المرتقب في البرلمان البريطاني الثلاثاء على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، حسب ما أفادت به مصادر حكومية.

وقالت مصادر حكومية إنه تم الاتفاق على تأجيل طرح الاتفاق للتصويت بسبب الرفض المتوقع للاتفاق حال إجراء التصويت في موعده، حسب ما أفاد به مراسل "الحرة".

وأعلنت رئاسة الوزراء أن ماي ستلقي كلمة أمام البرلمان في وقت لاحق الاثنين حول اتفاق بريكست، دون أن توضح مضمون الكلمة.

وكانت رئيسة الحكومة البريطانية عقدت في وقت سابق الاثنين مشاورات مع نواب حزب المحافظين في مجلس العموم، واجتماعا عاجلا عن بعد مع أعضاء الحكومة.

كانت سبيس إكس قد شهدت انفجار ثلاث نسخ من ذات الصاروخ خلال التجارب.
كانت سبيس إكس قد شهدت انفجار ثلاث نسخ من ذات الصاروخ خلال التجارب.

تحطم نموذج رابع من الجيل القادم لصاروخ "ستار-شيب" من شركة "سبيس-إكس" إثر انفجاره مباشرة عقب اختبار أجرته الشركة في أحد مواقعها جنوبي ولاية تكساس الأميركية، وفقا لموقع "ذي فيرج" التقني.

وبعد فترة قصيرة من إشعال المحرك على صاروخ الاختبار، غُمر الصاروخ بكرة ضخمة من النيران، التي خلفت وراءها القليل من الأجهزة التي لا تزال قائمة.

وتسبب الانفجار بتلف كبير في موقع الاختبار.

وجاء الاختبار الفاشل الأخير قبل يوم واحد فقط من إطلاق آخر يفترض أن تجريه سبيس-إكس لصالح وكالة ناسا، يهدف لإرسال رائدي فضاء إلى محطة الفضاء الدولية.

وستتم المهمة المشتركة مع ناسا باستخدام صاروخ "فالكون 9" الذي أرسلته سبيس-إكس سابقا إلى الفضاء لأكثر من 100 مرة.

ولا يوجد أي علاقة للصاروخ المنفجر بمهمة سبيس-إكس مع ناسا القادمة.

وأكد إيلون ماسك، مالك سبيس-إكس، تعليق شركته لتطوير صواريخ ستار-شيب، لتركز على أول رحلاتها التي ستحمل روادا إلى الفضاء.

"أعدت توجيه أولويات سبيس-إكس لتكون مركزة بشكل كبير على إطلاق الطاقم"، قال ماسك في تصريحات لموقع "آفييشن ويك".

وكان الهدف من إطلاق الصاروخ المنفجر اختبار تصميم صاروخ ستار-شيب المستقبلي.

ومن المفترض أن يكون صاروخ ستار-شيب ضخما لتقوم الشركة باستخدامه لنقل البشر إلى وجهات أكثر عمقا في الفضاء، كالقمر والمريخ.

وتقوم سبيس-أكس ببناء عدة نسخ اختبار من الصاروخ في موقع الشركة في تكساس.

وفي اختبارها الفاشل الأخير، أشعلت الشركة محرك "رابتور" الرئيسي على أحدث نموذج من صاروخ ستار-شيب، خلال الضغط على الصاروخ نحو الأسفل، ضمن مرحلة اختبار تسمى "الحريق الثابت". وكانت هذه التجربة الخامسة لهذا النوع من الاختبارات خلال الأسبوعين الأخيرين.

وكانت الشركة قد شهدت انفجار ثلاثة صواريخ مخصصة للاختبار في تجارب سابقة خلال ذات المرحلة من الاختبارات. إلا أن الأخير كان قادرا على الصمود لفترة أطول من سابقيه قبيل أن ينفجر.