آثار الدمار التي خلفها تسونامي إندونيسيا
آثار الدمار التي خلفها تسونامي إندونيسيا

أدى تسونامي وقع بعد انفجار بركاني في إندونيسيا إلى سقوط 222 قتيلا ومئات الجرحى بحسب حصيلة جديدة أعلنتها السلطات الأحد.

وقال سوتوبو بوروو نوغروهو الناطق باسم الوكالة الإندونيسية لإدارة الكوارث إن "هناك 745 جريحا و30مفقودا".

ودمرت الأمواج العاتية التي اجتاحت سواحل سومطرة الجنوبية والساحل الغربي لجزيرة جاوة مئات الأبنية.

وقد حدث هذا المد بعد انفجار بركان آناك كراكاتوا، بحسب ما أفاد سوتوبو بوروو نوغروهو.

وفي لقطات بثها التلفزيون، يظهر شاطئ كاريتا الموقع السياحي الشعبي على الساحل الغربي لجاوة بعدما ضربه التسونامي.

ويظهر حطام مبعثر من قطع خشبية وأسقف معدنية متناثرة، وبين هذا الحطام أشجار اقتلعت. ولا يزال عناصر الإسعاف يبحثون عن مفقودين بين الركام.

وأظهرت تسجيلات مصوّرة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي المياه تجتاح موقع حفل لفرقة البوب "سيفنتين" في الهواء الطلق. ودفعت المياه أعضاء الفرقة خارج المنصة.

وظهر مغني الفرقة في فيديو عبر "إنستغرام" وهو يعلن بتأثر شديد وفاة كل من عازف الباص في الفرقة والقيم على جولاتهم الموسيقية.

وقالت السلطات إن التسونامي حدث بسبب مد غير عادي مرتبط بالقمر الجديد رافقه انزلاق في أعماق البحر بسبب انفجار بركان آناك كراكاتوا، الجزيرة الصغيرة الواقعة في مضيف سوندا.

وإندونيسيا أرخبيل يتألف من 17 ألف جزيرة ويقع على "حزام النار" في المحيط الهادئ حيث يؤدّي احتكاك الصفائح التكتونية إلى زلازل متكررة ونشاط بركاني كبير.

وفي 28 أيلول/سبتمبر الماضي ضرب زلزال بقوة 7.5 درجات أعقبه تسونامي مدينة بالو في جزيرة سولاويسي الإندونيسية ما أدى إلى مقتل أكثر من 2000 شخص في حين لا يزال هناك خمسة آلاف آخرين في عداد المفقودين غالبيتهم طمروا تحت الأنقاض.

اعتقال 58 شخصا في لوس أنجلوس بتهمة خرق حظر التجول
اعتقال 58 شخصا في لوس أنجلوس بتهمة خرق حظر التجول

أفاد مراسل الحرة في مدينة لوس أنجلوس عن اعتقال ٥٨ متظاهرا سلميا بتهمة خرق حظر المفروض، بعد أن طوقتهم قوات الشرطة ونفذت عملية اعتقال جماعي.

ويعتبر خرق حظر التجول جنحة وترافقها غرامة قد اصل إلى ألف دولار أميركي.

اعتقال 58 شخصا في لوس أنجلوس بتهمة خرق حظر التجول
اعتقال 58 شخصا في لوس أنجلوس بتهمة خرق حظر التجول

وكانت لوس أنجلوس شهدت خلال الأيام الماضية احتجاجات عنيفة واشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن، كما شهدت عمليات سلب ونهب على خلفية المظاهرات المنددة بمقتل الشاب الأميركي جورج فلوريد على يد شرطي.

الشرطة الأميركية تعتقل 58 شخصا في لوس أنجلوس كسروا حظر التجول
الشرطة الأميركية تعتقل 58 شخصا في لوس أنجلوس كسروا حظر التجول

وخلال الأيام الماضية ردد المتظاهرون هتافات "الحياة للسود" على بعد أمتار فقط من دروع الضباط، واستخدمت الشرطة حينها هراوات، وأطلقت الرصاص المطاطي، في محاولة لبسط الأمن، مما دفع عمدة لوس أنجلوس، إيريك غراسيتي، إلى إعلان حظر تجول في المدينة الواقعة في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

اعتقال جماعي لـ58 شخصا بتهمة خرق حظر التجول في لوس أنجلوس
اعتقال جماعي لـ58 شخصا بتهمة خرق حظر التجول في لوس أنجلوس

كما استدعت معظم الولايات ومنها ولاية كاليفورنيا عناصر الحرس الوطني، للمشاركة في مكافحة الاحتجاجات وأعمال السلب والنهب التي شهدتها أكثر من 140 مدينة أميركية حتى الآن.

وقد لوح ترامب، الاثنين، من حديقة البيت الأبيض، بنشر قوات الجيش لوقف أعمال العنف في البلاد التي تشهد موجة غضب تاريخية، وقال "إذا رفضت مدينة أو ولاية اتخاذ القرارات اللازمة للدفاع عن أرواح وممتلكات سكانها، فسأنشر الجيش الأميركي لحل المشكلة سريعا بدلا عنها".