الرئيس ترامب خلال إجرائه مكالمة هاتفية
الرئيس ترامب خلال إجرائه مكالمة هاتفية

أعلن الرئيس دونالد ترامب السبت إحراز "تقدم كبير" على صعيد المحادثات التجارية الجارية بين الولايات المتحدة والصين لإنهاء حرب الرسوم الجمركية الدائرة بينهما. 

وكتب ترامب على تويتر أنه أجرى "مكالمة طويلة وجيدة جدا مع الرئيس الصيني" شي جينبنغ. 

وأضاف أن "المشاورات تسير على ما يرام. وفي حال التوصل إلى اتفاق فسيكون شاملا وسيغطي كل المسائل والمجالات ونقاط الخلاف. لقد تم إحراز تقدم كبير". 

​​

وتبادلت واشنطن وبكين فرض رسوم جمركية مشددة على بضائع تصل قيمتها بشكل إجمالي إلى 300 مليار دولار، ما أدخلهما في أزمة بدأت تؤثر على أرباح الشركات وعلى الأسواق المالية التي شهدت تراجعا.

واتفق ترامب وشي في الأول من كانون الأول/ ديسمبر على هدنة تجارية مدتها 90 يوما من أجل إيجاد حل أكثر استدامة للنزاع المكلف، لكن مذاك تضاربت الأجواء، ما انعكس على البورصات العالمية.

وأطلق الرئيس الأميركي الحرب التجارية على الصين لاتهامها بتبني أساليب تجارية غير عادلة، وهي مخاوف يبديها أيضا الاتحاد الأوروبي واليابان ودول أخرى.

 

سيارات أميركية من نوع دودج في تنتظر تصديرها إلى الخارج
سيارات أميركية من نوع دودج في تنتظر تصديرها إلى الخارج

أعلنت الحكومة الصينية الجمعة أنها ستعلق في الأول من كانون الثاني/يناير ولثلاثة أشهر، الرسوم الجمركية الإضافية التي فرضت على السيارات وقطع الغيار المستوردة من الولايات المتحدة، في إطار الهدنة التجارية التي أعلنها البلدان.

وكانت بكين قد رفعت نسبة رسومها الجمركية هذا الصيف من 10 إلى 35%، ردا على تطبيق زيادة على رسوم جمركية فرضتها واشنطن على منتجات صينية مستوردة إلى الولايات المتحدة تبلغ قيمتها حوالى 50 مليار دولار.

وكان الرئيس دونادل ترامب قد قال الأسبوع الماضي إن المفاوضات الهادفة لنزع فتيل النزاع التجاري مع الصين "في أحسن حال".     

​​واتفق ترامب ونظيره الصيني شي جينبينغ على هدنة تجارية مدتها 90 يوما من أجل إيجاد حل أكثر استدامة للنزاع المكلف، لكن مذاك تضاربت الأجواء، ما انعكس على البورصات العالمية.

وتبادلت الولايات المتحدة والصين هذا العام فرض رسوم تخطت قيمتها الإجمالية 300 مليار دولار ما أدخلهما في نزاع تجاري بدأ يقلص أرباح الطرفين.

وانتعشت الأسواق بعد الاتفاق الذي أبرم خلال لقاء جمع الرئيسين على هامش قمة مجموعة العشرين في بوينوس أيرس لكن سرعان ما بدأت تطرح تساؤلات حول تفاصيله وحول قدرة أكبر قوتين اقتصاديتين على حل خلافاتهما.