الطالب الأميركي اوتو وارمبير
الطالب الأميركي اوتو وارمبير

قال الرئيس دونالد ترامب الجمعة إن الولايات المتحدة لم تدفع مليوني دولار كتكاليف طبية لكوريا الشمالية في عام 2017 مقابل إطلاق سراح الطالب الجامعي الأميركي أوتو وارمبير.

وأصر ترامب في تغريدة على تويتر على أنه "لم يتم دفع أي أموال لكوريا الشمالية مقابل أوتو وارمبير، ليس مليوني دولار، ليس أي شيء آخر".

​​وصرح مسؤول أميركي سابق لوكالة أنباء أسوشييتد برس الخميس بأن مبعوثا أميركيا أرسل لاستعادة وارمبير، وقع اتفاقا لدفع مليوني دولار بناء على تعليمات ترامب.

وتحدث المسؤول شريطة عدم الكشف عن هويته بسبب مناقشة مسألة دبلوماسية حساسة. وكانت صحيفة واشنطن بوست أول من أفاد بوجود الفاتورة.
 
يذكر أن وارمبير توفي في حزيران/يونيو من عام 2017 بعد فترة وجيزة على عودته إلى وطنه وكان في غيبوبة بعد 17 شهرا في الأسر. وأصدرت كوريا الشمالية حكما بالسجن 15 عاما مع الأعمال الشاقة، على الطالب الذي كان في الـ22 من عمره.

وتنفي كوريا الشمالية اتهامات أقارب وارمبير بأنها عذبته.

 

قالت كيلي إن مقتل فلويد هذا الأسبوع على يد زوجها كان أمرا مدمرا لها. 
قالت كيلي إن مقتل فلويد هذا الأسبوع على يد زوجها كان أمرا مدمرا لها. 

قالت كيلي شاوفين، زوجة الشرطي السابق في ولاية مينيابوليس الأميركية، إنها بصدد طلب الطلاق من زوجها الذي تسببت جريمة قتله لجورج فلويد ضجة كبيرة حول العالم، وفقا لموقع "أن بي سي نيوز" الأميركي.

وفي بيان أصدره محاميها، قالت كيلي إن مقتل فلويد هذا الأسبوع على يد زوجها كان أمرا مدمرا بالنسبة لها. 

ويواجه الشرطي السابق ديريك شاوفين تهمة القتل من الدرجة الثالثة، عقب انتشار فيديو يوثق قتله لفلويد خنقا بوضع ركبته على عنقه لمدة تجاوزت ثماني دقائق، بينما كان الرجل يستنجد بسبب عدم قدرته على التنفس.

وعبرت كيلي في البيان عن تعاطفها التام مع عائلة فلويد وأحبائه وكل من أحزنته هذه المأساة.

وتطلب كيلي في البيان "بكل احترام" منح والديها وعائلتها الأمان والخصوصية خلال هذه الفترة العصيبة.

وبينما يبدو أن جريمة زوجها كانت السبب في طلبها الطلاق، لم تجزم كيلي بشكل واضح إن كان هذا هو السبب أو إن كانت هناك أسباب أخرى.

وولدت كيلي في لاؤس خلال فترة الحرب عام 1974، ولجأت مع عائلتها عام 1977 إلى تايلند بحثا عن الأمان، حيث عاشت في مخيم للاجئين.

وتحمل كيلي لقب ملكة جمال ولاية مينيسوتا لعام 2018.