مؤتمر صحافي للمجلس العسكري السوداني - أرشيف
مؤتمر صحافي للمجلس العسكري السوداني - أرشيف

يجتمع المجلس العسكري الحاكم في السودان مع المحتجين حول الانتقال السياسي في البلاد بعد توقف المحادثات لمدة ثلاثة أيام بينما تم تطهير الطرق خارج مقر الاعتصام الرئيسي في العاصمة الخرطوم.

وأجرى الجانبان عدة جولات من المحادثات منذ إطاحة الجيش بالرئيس عمر البشير الشهر الماضي، منهية حكمه الذي دام 30 عامًا بعد أربعة أشهر من التظاهرات والاحتجاجات الجماهيرية، التي لا تزال جارية.

في الوقت ذاته، قال نائب رئيس المجلس العسكري، اللواء محمد حمدان دقلو، في وقت متأخر من مساء السبت، إن قوات الأمن اعتقلت من يقف وراء الهجوم على متظاهرين الأسبوع الماضي، ما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل، من بينهم ضابط بالجيش.

وألقى الجيش والمحتجون باللوم في الهجوم على الموالين للبشير.

وتم تعليق المفاوضات الأربعاء، بعد ساعات فقط من إعلان الجيش والمتظاهرين أنهم وافقوا على تشكيل برلمان مؤقت ومجلس وزراء للفترة الانتقالية، والتي ستستغرق ثلاث سنوات.

وكان المجلس العسكري قد دعا إلى فتح الطرق خارج الاعتصام أمام مقر الجيش في الخرطوم.

يظل الجانبان منقسمين بشأن الدور الذي يجب أن يلعبه الجيش في الانتقال إلى الحكم المدني.

ومن المتوقع أن تركز محادثات الأحد على تركيبة المجلس السيادي، الذي سيوجه البلاد خلال المرحلة الانتقالية.

تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد
تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد

هاجمت مجموعة من القرود عاملا صحيا في مختبر بالهند وتمكنت من سرقة مجموعة من عينات دم مرضى ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا.

ووقع الهجوم عندما كان العامل يسير داخل حرم كلية الطب في ميروت بالعاصمة دلهي.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، تمكنت القرود من سرقة ثلاثة عينات والهروب، حيث ذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أنه تم رصد أحد القرود لاحقا وهو يقف على شجرة ويقوم بمضغ علبة تحتوي على إحدى العينات.

وأضافت أن الأطباء قالوا إنهم سيحتاجون إلى أخذ عينات جديدة من المرضى الذين يعالجون من مرض كوفيد-19.

وقالت السلطات إنه لم يتضح إن كانت القرود سكبت عينات الدم، أو أنها يمكن أن تصاب بالفيروس، لكن السكان الذين يعيشون بالقرب من الحرم الجامعي يخشون من زيادة تفشي الفيروس إذا حملت القرود العينات إلى المناطق السكنية.

وتم تسجيل أكثر من 165 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في الهند، في حين توفي 4700 شخصا من جراء الوباء.

وتنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد، وساهمت إجراء الإغلاق في الهند بزيادة حالات تسلل القرود للمناطق السكنية بحثا عن الطعام وتهاجم الناس أحيانا.