قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع على محتجين من السترات الصفراء خلال مظاهرة في داميان
قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع على محتجين من السترات الصفراء خلال مظاهرة في داميان

شهدت ساحة الجمهورية وسط العاصمة الفرنسية باريس مشادات بين متظاهري السترات الصفراء وقوات الأمن خلال احتجاجات جديدة السبت.

وأفادت قناة "بي أف أم" أنه "في حدود الساعة 17:40 دقيقة، وعند انتهاء مسيرة السترات الصفراء عند الساحة، عمد متظاهرون إلى رشق الشرطة بالحجارة، وهو السبب الذي جعل عناصر الأمن يطلقون الغازات المسيلة للدموع على المتظاهرين".

وكشفت القناة في السياق أن المشادات استمرت نحو نصف ساعة قبل أن يتمكن رجال الأمن من السيطرة على الوضع وتفريق المتظاهرين.

 

​​​​وشهدت مدن فرنسية أخرى أيضا احتجاجات على غرار كل أسبوع بينها بوردو وداميان.

​​يذكر أن عدد المتظاهرين تناقص خلال الأسابيع الأخيرة بحسب الأرقام الصادرة عن وزارة الداخلية الفرنسية.

وبحسب الوزارة فقد تظاهر السبت نحو 12 ألفا و500 متظاهر، وهي المظاهرة "الأقل عددا" بالنسبة لـ "بي أم تي في". وذكرت الوزارة أن السبت الماضي كان عدد المتظاهرين 16 ألفا تقريبا.

وكان قادة الحراك أعلنوا نيتهم التظاهر بشكل مكثف خلال هذا الأسبوع لجلب انتباه المجموعة الدولية لقضيتهم التي يصارعون من أجلها منذ نهاية السنة الماضية، وذلك انتهازا للانتخابات البرلمانية الأوروبية التي تجري منذ 23 أيار/ مايو الجاري وتنتهي الأحد.

تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد
تنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد

هاجمت مجموعة من القرود عاملا صحيا في مختبر بالهند وتمكنت من سرقة مجموعة من عينات دم مرضى ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا.

ووقع الهجوم عندما كان العامل يسير داخل حرم كلية الطب في ميروت بالعاصمة دلهي.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، تمكنت القرود من سرقة ثلاثة عينات والهروب، حيث ذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أنه تم رصد أحد القرود لاحقا وهو يقف على شجرة ويقوم بمضغ علبة تحتوي على إحدى العينات.

وأضافت أن الأطباء قالوا إنهم سيحتاجون إلى أخذ عينات جديدة من المرضى الذين يعالجون من مرض كوفيد-19.

وقالت السلطات إنه لم يتضح إن كانت القرود سكبت عينات الدم، أو أنها يمكن أن تصاب بالفيروس، لكن السكان الذين يعيشون بالقرب من الحرم الجامعي يخشون من زيادة تفشي الفيروس إذا حملت القرود العينات إلى المناطق السكنية.

وتم تسجيل أكثر من 165 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في الهند، في حين توفي 4700 شخصا من جراء الوباء.

وتنتشر القرود بشكل لافت في الهند، وتتميز قرود "المكاك"، التي ينتمي لها "السراق"، بالذكاء الشديد، وساهمت إجراء الإغلاق في الهند بزيادة حالات تسلل القرود للمناطق السكنية بحثا عن الطعام وتهاجم الناس أحيانا.