متظاهرون سودانيون يغلقون أحد الشوارع بعد فض الاعتصام
متظاهرون سودانيون يغلقون أحد الشوارع بعد فض الاعتصام

قتل أكثر من 35 متظاهرا وجرح المئات جراء قيام القوات السودانية بفض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش في الخرطوم الاثنين، وفق ما أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية القريبة من المتظاهرين الثلاثاء.

وقال المجلس العسكري السوداني الثلاثاء إنه ألغى كل الاتفاقات السابقة مع تحالف المعارضة الرئيسي ودعا إلى انتخابات مبكرة في أعقاب أعمال عنف دموية في العاصمة بعد أن تحركت قوات الأمن لفض مخيم الاعتصام الرئيسي خارج مقر وزارة الدفاع.

ومن المرجح أن يؤجج قرار المجلس العسكري غضب قادة الاحتجاج الذين يطالبون بالإعداد للانتخابات خلال فترة انتقالية أطول بقيادة حكومة مدنية.

ويتعرض المجلس لضغط محلي وعالمي لتسليم السلطة للمدنيين.

وفي الساعات الأولى من صباح الاثنين، اقتحمت قوات الأمن مخيم الاعتصام في العاصمة، في أسوأ أعمال عنف منذ الإطاحة بالرئيس عمر حسن البشير في نيسان/أبريل. وقالت المجموعة في وقت سابق إن ما لا يقل عن 116 أصيبوا بجروح.

واتهم تجمع المهنيين السودانيين، المنظم الرئيسي للاحتجاجات، المجلس العسكري بالإشراف على "مجزرة" أثناء فض الاعتصام وهو اتهام نفاه المجلس.

وقال المتحدث باسم المجلس الفريق شمس الدين كباشي إن قوات الأمن استهدفت "متفلتين" فروا من موقع الاعتصام وأحدثوا فوضى.

وضعت حدائق الملاهي في اليابان شروطا صارمة
وضعت حدائق الملاهي في اليابان شروطا صارمة

مع اتجاه العديد من بلدان العالم لإعادة فتح اقتصاداتها مع اتباع قواعد صارمة لمنع إعادة تفشي فيروس كورونا المستجد، وضعت حدائق الملاهي في اليابان شرطا غريبا أمام زبائنها لاستقبالهم.

وقالت "سي أن أن" إن من المقرر أن ترفع اليابان حالة الطوارئ التي فرضتها بسبب تفشي الفيروس، وسوف تفتح المتنزهات ومدن الملاهي أبوابها مجددا لمحبي المتعة والتشويق، لكنها وضعت بعض القواعد لحماية العاملين فيها وضيوفها من الإصابة بالعدوى.

والعديد من هذه القواعد معروفة ومتبعة في العديد من الأماكن الأخرى، مثل التعقيم وفحص درجات الحرارة وارتداء أغطية الوجه والتباعد الاجتماعي.

لكن بعض الإرشادات التي وضعتها "روابط مدن ملاهي شرق وغرب اليابان" قد تفاجئ الزوار وقد يصعب تطبيقها، فقد طلبت من ضيوفها أثناء ركوب الألعاب تجنب الصراخ أو الهتاف، وهو بالطبع مطلب صعب بالنظر إلى صعوبة بعض الألعاب وما يرافقها من الصراخ تلقائيا.

وتشير الإرشادات أيضا إلى أنه سيصعب على بعض العاملين ارتداء أقنعة، مثل العاملين في بيوت الرعب، وتطلب من الزوار أيضا عدم التحدث مطولا مع موظفي خدمة العملاء، مع إمكانية استخدام "إيماءات اليد والابتسام بالعين" عوضا عن الكلام.

الجدير بالذكر أن المتنزهات الرئيسية في اليابان مغلقة منذ شهر فبراير ضمن إجراءات مكافحة جائحة كوفيد-19.

وبدأت العديد من مدن الملاهي فتح أبوابها مرة أخرى، لكن "طوكيو ديزني لاند" لم تعلن بعد موعدا لإعادة استئناف نشاطها.