مرشح المعارضة التركية في اسطنبول أكرم إمام اوغلو يعلن فوزه في الانتخابات
مرشح المعارضة التركية في اسطنبول أكرم إمام اوغلو يعلن فوزه في الانتخابات

يتجه مرشح المعارضة في إعادة الانتخابات البلدية المثيرة للجدل في اسطنبول إلى فوز مريح الأحد موجها ضربة قوية للحزب الحاكم بزعامة الرئيس رجب طيب إردوغان.

وأقر مرشح الرئيس أردوغان وحزب العدالة والتنمية الحاكم بن علي يلدريم بهزيمته.

وأظهرت النتائج الأولية التي نشرتها وكالة الأناضول الرسمية للأنباء حصول مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو على نسبة 53.69 في المئة من الأصوات مقابل 45.4 في المئة ليلدريم، بعد فرز أكثر من 95 في المئة من الأصوات

وقال يلدريم "طبقا للنتائج حتى الآن، فإن منافسي يتصدر السباق. أهنئه وأتمنى له التوفيق".

وصرح إمام أوغلو للصحفيين بعد إعلان النتائج غير النهائية أن "هذه الانتخابات تعني فتح صفحة جديدة. إنها تشكل بداية جديدة".

وابدى استعداده للعمل "بانسجام" مع إردوغان.

 وجرت هذه الانتخابات بعد نحو ثلاثة أشهر من الانتخابات البلدية التي نظمت في 31 آذار/مارس، وفاز بها إمام أوغلو مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض، وتمكن من التقدم بفارق بسيط على رئيس الوزراء السابق بن علي يلديريم أقرب المقربين من إردوغان.

وألغيت النتائج بعد تقديم حزب العدالة والتنمية (إسلامي)طعونا لوجود "مخالفات كثيفة". ورفضت المعارضة هذه الاتهامات منددة بـ"انقلاب على صناديق الاقتراع" ورأت في الانتخابات الجديدة "معركة من أجل الديمقراطية".

FILE PHOTO: Israeli Prime Minister Netanyahu addresses a joint meeting of the U.S. Congress at the Capitol in Washington
إلقاء كلمة على جلسة مشتركة لمجلس النواب والشيوخ الأميركي يعد تشريفا نادرا

كشف موقع "أكسيوس"، الأربعاء، أن النواب الديمقراطيين بمجلس النواب الأميركي، يعارضون بشدة دعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لإلقاء كلمة أمام جلسة مشتركة للكونغرس.

يذهب بعض كبار الديمقراطيين إلى حد القول بأن زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر، لا ينبغي أن يوقع على الدعوة، التي بادر بها رئيس مجلس النواب، مايك جونسون.

وقال عضو لجنة المخابرات بمجلس النواب جيم هايمز (ديمقراطي من كونيتيكت) إن نتانياهو "يجب أن يركز على تحرير الرهائن".

وقال النائب دان كيلدي (ديمقراطي من ميشيغان)، وهو عضو في القيادة الديمقراطية، لموقع أكسيوس "لا أعتقد أن هذا هو الوقت المناسب.. دعونا لا نعقد الوضع المعقد أصلا".

أما رئيسة مجلس النواب السابقة، نانسي بيلوسي فقالت ببساطة "لا".

يذكر أن جونسون قال للصحفيين الأربعاء إنه لم يتحدث إلى شومر شخصيًا، لكن موظفيه تواصلوا معه "ويبدو أنه يريد التوقيع" وفق ما نقل عنه موقع "أكسيوس".

رئيس مجلس النواب الأميركي يتحرك لدعوة نتانياهو لإلقاء كلمة بالكونغرس
قال رئيس مجلس النواب الأميركي، مايك جونسون، الثلاثاء إنه على وشك دعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، لإلقاء كلمة بالكونغرس، حتى لو لم يوافق زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، على ذلك.

والثلاثاء، كشف جونسون  للصحفيين في مبنى الكونغرس إنه أمهل  شومر، حتى الثلاثاء المقبل، للتوقيع على الرسالة التي تدعو نتانياهو لإلقاء كلمة.

وأضاف "إن لم يوافق، سنمضي قدما وسندعو نتانياهو لمجلس النواب فقط".

شومر من جانبه قال للصحفيين في مؤتمره الأسبوعي "أناقش ذلك الآن مع رئيس مجلس النواب، وكما قلت دائما، علاقتنا مع إسرائيل متينة، إنها تتجاوز أي رئيس وزراء أو رئيس". 

ويسلط الانقسام بين الحزبين في هذا الشأن الضوء على التأثير السياسي للنهج الأميركي تجاه إسرائيل قبل شهور من الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر، والتي سيتنافس فيها الرئيس الديمقراطي جو بايدن ضد الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب.

وانتقد الجمهوريون بايدن بسبب حجبه شحنة أسلحة كانت مخصصة لإسرائيل على الرغم من أنه عمليات إعداد شحنات أخرى لم تتوقف.

وألقى نتانياهو، الذي يميل منذ فترة طويلة إلى الجمهوريين، كلمة في مارس على أعضاء الحزب الجمهوري بمجلس الشيوخ عبر دائرة تلفزيونية، بعد أسبوع تقريبا من إلقاء شومر خطابا بمجلس الشيوخ وصف فيه رئيس الوزراء بأنه عقبة أمام السلام وحث على إجراء انتخابات جديدة في إسرائيل.