قائد المحاولة الانقلابية الفاشلة في السودان الفريق أول هاشم عبد المطلب
قائد المحاولة الانقلابية الفاشلة في السودان الفريق أول هاشم عبد المطلب | Source: Courtesy Image

في فيديو مسرب تم تداوله على نطاق واسع في وسائل التواصل الاجتماعي، أقر قائد العملية الانقلابية في السودان الفريق أول هاشم عبد المطلب بتدبير المحاولة التي أفشلها المجلس العسكري الحاكم الأربعاء.

وخلال التحقيق الذي أجراه معه نائب رئيس المجلس محمد حمدان دقلو (حميدتي)، كما يبدو من الصوت، اعترف رئيس أركان القوات المشتركة السودانية السابق بانتمائه للإسلاميين منذ أن كان ملازما.

وقال في التسجيل المصور إنه تراجع عن فكرة تنفيذ الانقلاب إثر تلقيه نصائح من قيادات إسلامية كانت قلقة من أن يؤدي إلى إراقة الدماء.

​​وعقب إفشال المحاولة، نشرت وكالة الأنباء السودانية مقطع فيديو معد سلفا لإعلان البيان الأول للمحاولة الانقلابية، سرد فيه عبد المطلب أسباب الإقدام على هذه المحاولة ومن بينها إنهاء حكم المجلس العسكري الانتقالي.  

​​ويوم الأربعاء الماضي كشف الجيش السوداني عن إحباط محاولة انقلابية واعتقال عدد من الضباط بينهم عبد المطلب وقيادات بحزب المؤتمر الوطني الحاكم سابقا.

وكان المجلس العسكري قد أعلن سابقا تعرضه لعدة محاولات انقلابية منذ توليه الحكم في 11 أبريل الماضي، لكنها المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن مدبريها.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي يخوض فيه المجلس العسكري مفاوضات شاقة مع قادة الاحتجاجات الشعبية في قوى الحرية والتغيير، من أجل التوصل إلى اتفاق نهائي لقيادة مرحلة انتقالية من ثلاث سنوات تقود إلى انتخابات وتحول ديموقراطي.

أصيب دالغليش بالمرض لكن لا تظهر عليه أي عوارض
أصيب دالغليش بالمرض لكن لا تظهر عليه أي عوارض

أعلن نادي ليفربول الإنكليزي لكرة القدم الجمعة أن لاعبه الأسطوري ومدربه السابق "السير" الاسكتلندي كيني دالغليش الذي أدخل المستشفى هذا الأسبوع، مصاب بفيروس كورونا المستجد، لكن لا تظهر عليه أي عوارض.

وأوضح النادي الشمالي في بيان ان دالغليش البالغ من العمر 69 عاما "أدخل المستشفى الأربعاء الثامن من أبريل لمعالجة التهاب".

وأضاف "التزاما بالاجراءات الراهنة، خضع في وقت لاحق لفحص كوفيد-19 على رغم أنه لم تظهر عليه سابقا أي عوارض للمرض. بشكل غير متوقع، جاءت النتيجة إيجابية، لكنه لا يزال دون عوارض".

وأوضح ليفربول أن الدولي الاسكتلندي السابق كان، وقبل إدخاله المستشفى هذا الأسبوع، "قد اختار العزل المنزلي الطوعي مع عائلته، لفترة أطول من تلك الموصى بها. وهو يحض الجميع على اتباع مشورة الحكومة والخبراء في الأيام والأسابيع المقبلة".