لا يجب تغيير مبدأ رد الإساءة بالإحسان
لا يجب تغيير مبدأ رد الإساءة بالإحسان

521423 4

د. توفيق حميد/

كلما اقترب أحد من محاولة تصحيح الخطاب الديني يظهر لنا شيخ الأزهر بمقولته المتكررة "لا لتغيير ثوابت الدين".

وأنا أضيف صوتي في هذا الأمر لفضيلة شيخ الأزهر!

فعلا يا شيخنا الفاضل، فلا يجب تغيير الثوابت الدينية التي جاءت بوضوح في القرآن، مثل حرية العقيدة (وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ ۖ فَمَن شَاءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاءَ فَلْيَكْفُرْ) الكهف 29؛ وعدم الاعتداء على الآخرين (وَلَا تَعْتَدُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ) البقرة 190؛ وعدم محاسبة البشر وإصدار أحكام عليهم بأنهم سيدخلون النار أم سيدخلون الجنة (فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ) الرعد 40، و(إِنَّ إِلَيْنَا إِيَابَهُمْ ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا حِسَابَهُم) الغاشية 25، و(وَمَن يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ لَا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِندَ رَبِّهِ) المؤمنون 117، و(وَمَا أَدْرِي مَا يُفْعَلُ بِي وَلَا بِكُمْ ۖ ) الأحقاف 9.

لا يجب تغيير مبدأ العدل مع الجميع سواء كانوا مسلمين أم لا

فعلا يا شيخنا الكريم، فلا يجب تغيير التعامل برحمة مع كل البشر (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ) الأنياء 107، ولا يجب تغيير إطعام المسكين واليتيم والأسير أياً كان دينه أو عرقه (وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَىٰ حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا) الإنسان 8، ولا يجب تغيير الدفاع عن دور عبادة غير المسلمين (وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا) الحج 40.

فعلا يا شيخنا الكريم لا يجب تغيير مبدأ العدل مع الجميع سواء كانوا مسلمين أم لا (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ) النحل 90، ولا يجب تغيير مبدأ عدم ظلم أي إنسان (وَمَنْ يَظْلِمْ مِنْكُمْ نُذِقْهُ عَذَابًا كَبِيرًا) الفرقان 19، و(وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ (أي الظالمون) فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَبًا) الجن 15، و(وَعَنَتِ الْوُجُوهُ لِلْحَيِّ الْقَيُّومِ وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْماً) طه 111، و(وَتَرَى الظَّالِمِينَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ يَقُولُونَ هَلْ إِلَى مَرَدٍّ مِنْ سَبِيلٍ * وَتَرَاهُمْ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا خَاشِعِينَ مِنَ الذُّلِّ يَنْظُرُونَ مِنْ طَرْفٍ خَفِيٍّ وَقَالَ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلَا إِنَّ الظَّالِمِينَ فِي عَذَابٍ مُقِيمٍ) الشورى 44 ـ 46، و(وَلَوْ أَنَّ لِكُلِّ نَفْسٍ ظَلَمَتْ مَا فِي الْأَرْضِ لَافْتَدَتْ بِهِ ۗ وَأَسَرُّوا النَّدَامَةَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ ۖ وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْقِسْطِ ۚ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ) يونس 54.

ثوابتكم ومفاهيمكم الدينية يا فضيلة الشيخ تتناقض وبقوة مع ثوابت ومع روح القرآن!

ولا يجب تغيير مبدأ رد الإساءة بالإحسان (ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ) فصلت 34، و(ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ السَّيِّئَةَ ۚ نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَصِفُونَ) المؤمنون 96.

ولا ينبغي تغيير مبدأ عدم السخرية من الأمم والشعوب وأهل الديانات الأخرى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ) الحجرات 11، ولا يجب تغيير مبدأ التعايش مع الآخرين في سلام (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ) البقرة 208، ولا يجب تغيير مبدأ استخدام أجمل وأرق الكلمات حين نكلم الناس (وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا) البقرة 83 و(وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ) الإسراء 53.

فكل هذه الفضائل يا فضيلة الإمام من ثوابت الدين!

أما إن كانت ثوابتكم الدينية هي قتل تارك الصلاة، وذبح المرتد، وإصدار الأحكام على الناس بالكفر والردة، وإعلان الحروب لنشر الدين، وإذلال غير المسلمين، وسبي النساء في الحروب، وإباحة ضرب المرأة، وتحليل زواج الصغيرات، فبأمانة ومن أعماق قلبي أحب أن أقول لكم أن مثل هذه "الثوابت" و"المفاهيم" لا تحتاج فقط إلى تغيير بل تحتاج إلى "تدمير!".

فثوابتكم ومفاهيمكم الدينية يا فضيلة الشيخ تتناقض وبقوة مع ثوابت ومع روح القرآن!

وللحديث بقية!

اقرأ للكاتب أيضا: الأزهر يبيح الـ"بيدوفيليا"!

ـــــــــــــــــــــ

الآراء ووجهات النظر الواردة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن آراء أو وجهات النظر أو السياسات الرسمية لشبكة الشرق الأوسط للإرسال (أم. بي. أن).
لا... لتغيير الثوابت الدينية 8184FF3D-B667-4BC4-82B4-CACA08EA0B96.jpg Shutterstock لا-لتغيير-الثوابت-الدينية لا يجب تغيير مبدأ رد الإساءة بالإحسان 2019-11-15 13:22:52 1 2019-11-15 13:23:13 0

شهدت المنطقة مؤخرا تحركات مكثفة لعناصر تنظيم داعش مستغلين الطبيعة الوعرة، التي يصعب على القوات العراقية تأمينها بشكل كامل
شهدت المنطقة مؤخرا تحركات مكثفة لعناصر تنظيم داعش مستغلين الطبيعة الوعرة، التي يصعب على القوات العراقية تأمينها بشكل كامل

قتل 19 عنصرا من تنظيم داعش خلال ضربات جوية نفذتها طائرات التحالف الدولي في العراق، أسفرت أيضا عن تدمير 46 كهفا شمال غربي كركوك.

وقال جهاز مكافحة الإرهاب العراقي في تغريدة على تويتر إن "طائرات التحالف الدولي نفذت 26 ضربة ضد مواقع داعش في جبال قرة جوغ جنوبي قضاء مخمور".

وأكد المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية يحيى رسول في بيان أن "الضربات نفذت بعد أن زود جهاز مكافحة الإرهاب طائرات التحالف الدولي بمعلومات دقيقة عن تواجد عناصر داعش وأماكن اختبائهم".  

وأضاف أن "قوات جهاز مكافحة الإرهاب ألقت القبض على عنصرين من داعش في قضاء الفلوجة، كما دمرت ثلاثة مقرات للتنظيم في وادي حوران بمحافظة الأنبار".

وكانت الحكومة العراقية أطلقت الثلاثاء الماضي حملة عسكرية واسعة ضد تنظيم داعش بدعم من التحالف الدولي في كركوك والحدود الفاصلة بينها وبين محافظة صلاح الدين.

وشهدت المنطقة مؤخرا تحركات مكثفة لعناصر تنظيم داعش، مستغلين الطبيعة الوعرة التي يصعب على القوات العراقية تأمينها بشكل كامل رغم إعلان النصر على التنظيم في ديسمبر 2017.

ومطلع الشهر الماضي أظهر مقطع فيديو نشرته قوات التحالف الدولي في العراق اللحظات الأولى لضربات جوية نفذتها طائرات التحالف واستهدفت 10 كهوف يستخدمها تنظيم داعش في منطقة جبال حمرين بين ديالى وكركوك.

وقال التحالف بقيادة الولايات المتحدة إن خمسة إلى 10 عناصر من داعش قتلوا في الضربات، لكن هذه الأرقام يمكن أن ترتفع مع قيام القوات العراقية بعمليات بحث وتفتيش بعد الهجوم الذي وقع الأربعاء الماضي.

وذكر مركز السياسة الدولية الأميركي في تقرير نشره في السادس من مايو أن تنظيم داعش ركز في 2020 عملياته بمناطق ديالى وصلاح الدين وشمال بغداد وكركوك ونينوى، ما يشكل قوسا يعبر شرقي وشمالي العراق. 

وفي شهر أبريل وحده، نفذ داعش 87 هجمة إرهابية في تلك المناطق، أسفرت عن مقتل 183. وأكدت السلطات العراقية وقوع 23 هجمة منها في الأسبوع الأول من شهر أبريل وحده.

ويرى التقرير في نشاط داعش في تلك المناطق، لا سيما الأرياف، أمرا يشابه حرب الاستنزاف التي يسعى التنظيم للبقاء من خلالها، ويبقي الفرصة أمام خلاياه النائمة لتستيقظ وتستهدف ما يعبر تلك المناطق من شاحنات تجارية ونفطية وقوافل أمنية ومجموعات سياحية تتنقل ما بين العراق وإيران.