وأوضح الناطق باسم الزوجين أن الأمير هاري سيحتفظ في نهاية المطاف بألقابه العسكرية العزيزة على قلبه.
وأوضح الناطق باسم الزوجين أن الأمير هاري سيحتفظ في نهاية المطاف بألقابه العسكرية العزيزة على قلبه.

ينوي الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل بدء حياتهما بعيدا عن الالتزامات الرسمية مع العائلة الملكية البريطانية في مطلع شهر أبريل القادم، بحسب ما أعلن ناطق باسمهما.

واعتبارا من الأول من أبريل، لن يحظى الزوجان، اللذان أحدثا صدمة الشهر الماضي بإعلان تخليهما عن دورهما ضمن العائلة، بمكاتب في قصر باكينغهام حيث تقيم الملكة إليزابيث الثانية.

وأوضح الناطق باسم الزوجين أن الأمير هاري سيحتفظ في نهاية المطاف بألقابه العسكرية العزيزة على قلبه.

وأعلن قصر باكينغهام أن قرار الأمير وزوجته يشمل تخليهما عن استخدام لقب السمو الملكي. إلا أن الزوجين يستخدمان تسمية "سسيكس رويال" على حسابهما عبر "إنستغرام" الذي يتابعه 11,2 مليون شخص وعلى موقعهما الإلكتروني الرسمي وقد استخدماه أيضا على عشرات السلع والمنتجات.

وتناقلت وسائل إعلام أنباء عن منع الأمير وزوجته من استخدام كلمة "ملكي" في هذا السياق التجاري.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" أيضا أن كبار المسؤولين وافقوا على أنه لم يعد من "الممكن" للزوجين الاحتفاظ بكلمة "ملكي".

ويقيم هاري وماركل في منزل فخم في كندا مع ابنهما آرتشي منذ مطلع العام.


 

تقول الدراسة إن عدد المصابين بالمرض يتجاوز 3.8 مليون شخص
تقول الدراسة إن عدد المصابين بالمرض يتجاوز 3.8 مليون شخص

قالت دراسة حكومية أجريت في بريطانيا إن نحو 54 ألف شخص أصيبوا بفيروس كورونا المستجد في إنكلترا أسبوعيا خلال الفترة الماضية، وإن هناك نحو 3.8 ملايين شخص مصابون به.

وتشير أرقام مكتب الإحصاءات الوطني إلى رصد حوالي 133 ألف حالة إصابة بمرض كوفيد-19 الناتج عن الفيروس، فقد وجدت اختبارات أجريت على 18913 شخصا أن 0.24 في المئة منهم مصابون بالمرض، في وقت إجراء الاختبارات بين 11 و 24 مايو الجاري، وهو ما يعادل نحو 133 ألف شخص على مستوى البلاد.

ورصدت الاختبارات 54000 إصابة جديدة أسبوعيا خلال هذه الفترة، لكن القائمين على الدراسة وصفوا المرض بأنه "مستقر نسبيا".

ووجدت  أن شخصا بين كل 15 شخصا، أو ما مجموعه 3.8 ملايين شخص قد أصيبوا بالفيروس في إنكلترا.

ويقول القائمون على هذا المسح إن السبب في زيادة عدد الحالات هو أن حوالي 70 في المئة من الأشخاص لم تظهر عليهم أعراض.