المدون التونسي ياسين العياري
المدون التونسي ياسين العياري

أصدرت محكمة عسكرية تونسية الثلاثاء حكما بالسجن سنة نافذة على المدون ياسين العياري بعد إدانته بتهمة "المس بمعنويات الجيش"، وذلك بعد اعتراضه على حكم أول بالسجن ثلاث سنوات.

وقال محامي الدفاع محمد شريف الجبالي إنه سيستأنف الحكم الصادر بحق العياري، واصفا المحاكمة بكونها "ظالمة".

وخلال الجلسة، قال العياري إن "هذه المحاكمة تصفية حساب معي لأني وجهت نقدا لبعض المسؤولين في الجيش".

وطالب عشرات المتظاهرين أمام المحكمة بـ"الإفراج الفوري" عن المدون وحفظ القضية التي تشكل "انتهاكا لحرية التعبير".

وصرح منسق هيئة الدفاع عن العياري، المحامي مالك بن عمر أن " حرية التعبير هي المكسب الوحيد للثورة واليوم نرى مدونا يحاكم بقسوة من محكمة عسكرية لأنه وجه انتقادا للجيش".

وفي محاكمة أولى بتاريخ 18 تشرين الثاني/نوفمبر، كان حكم على العياري بالسجن ثلاث سنوات لاسيما بتهمة "التشهير" بضباط وكوادر في وزارة الدفاع و"بث شائعات" من شأنها إشاعة البلبلة بين الوحدات العسكرية.

وأوقف في 25 كانون الأول/ديسمبر الماضي لدى عودته إلى تونس قادما من باريس، ثم أودع السجن ، واعترض على الحكم الغيابي بحقه.

والجدير بالذكر أن العياري كان ناشطا أثناء فترة حكم الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي وواصل نشاطه بعد الثورة.

ووجه في الأشهر الأخيرة انتقادات لحزب نداء تونس وزعيمه الباجي قائد السبسي الذي انتخب رئيسا للبلاد في 21 كانون الأول/ديسمبر 2014.

 

المصدر: وكالات

أحمد المسماري الناطق باسم قوات المشير خليفة حفتر
أحمد المسماري الناطق باسم قوات المشير خليفة حفتر

بعد إعلان قوات حكومة الوفاق الوطني استعادة السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل بعد طرد القوات الموالية لخليفة حفتر، قال المتحدث العسكري باسم الأخير إن القيادة العامة تعيد تمركز وحداتها خارج العاصمة بهدف الالتزام بوقف إطلاق النار.

وقال اللواء أحمد المسماري الناطق باسم قوات حفتر إن إعادة التمركز خارج طرابلس تأتي مشروطة باحترام قوات حكومة الوفاق لوقف إطلاق النار.

بيان القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية

بيان القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية

Posted by ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ on Thursday, June 4, 2020

وحذر من أن عدم التزام حكومة فايز السراج بوقف إطلاق النار سيدفع قوات حفتر إلى استئناف العمليات وتعليق مشاركتها في لجنة وقف إطلاق النار 5+5.

وقال المتحدث إن قرار قيادة قوات حفتر يأتي بعد استنئاف المشاركة في اللجنة التي تشرف عليها بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا.

Posted by ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ on Thursday, June 4, 2020

 

وأعلنت الأمم المتحدة الأربعاء استئناف مفاوضات اللجنة العسكرية (5+5) في جنيف عقب تعليقها منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وهي تجمع 5 أعضاء من طرفي النزاع. 

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة الخميس، أعلنت استعادة السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل.

وبثّت مواقع وقنوات إخبارية محلية صورا تظهر انتشارا ضخما لقوات حكومة الوفاق في أبرز المواقع التي كانت تحت سيطرة قوات حفتر جنوب طرابلس.

وغرقت ليبيا عقب سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 في حالة من الفوضى لتتنافس فيها سلطتان هما حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج في طرابلس والمعترف بها من الأمم المتحدة وحكومة موازية في الشرق يسيطر عليها المشير خليفة حفتر.