المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية الكابتن جيف ديفيس
المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية الكابتن جيف ديفيس

قالت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون الأربعاء، إن مقتل صربيين اثنين في ليبيا الأسبوع الماضي لم ينجم على الأرجح عن قصف أميركي نفذ الجمعة ضد مواقع تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس إن "المعلومات التي في حوزتنا الآن لا تتماشى" مع تأكيد بلغراد أن الصربيين قتلا في القصف.

وأضاف ديفيس أن جثتي القتيلين اللتين نشرت صورهما على مواقع التواصل الاجتماعي، كان يفترض أن تحملا آثارا أكبر لو قضيا في القصف الذي تسبب بأضرار جسيمة، مبينا أنه "ما زلنا ندرس" المعلومات المتوفرة.

وكان رئيس الوزراء الصربي الكسندر فوسيتش قد قال السبت، إن الصربيين العاملين في وزارة الخارجية، واللذين خطفا في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، قتلا في القصف الأميركي الجمعة على معسكر تدريب لتنظيم داعش في ليبيا.

وعلى الفور أعربت السلطات الأميركية عن شكوكها في هذه المعلومات، مشيرة إلى أن طائرات أميركية بدون طيار راقبت الموقع "لأسابيع" ولم ترصد مدنيين فيه.

 

المصدر: وكالات

فايز السراج
فايز السراج

أعلن 100 من أعضاء البرلمان الليبي المعترف به دوليا في طبرق الأربعاء موافقتهم على حكومة الوفاق الوطني الليبية، بعد فشل البرلمان في عقد جلسته للتصويت على الحكومة الثلاثاء بسبب عدم اكتمال النصاب.

وقال هؤلاء الأعضاء إن موافقتهم على الحكومة يمنحها الأغلبية البرلمانية اللازمة لأداء مهامها. جدير بالذكر أن النصاب القانوني لعقد الجلسة يتطلب حضور 89 عضوا، لكن منح الثقة يتطلب تأييد 119 نائبا من أصل 176.

وأوضح النائب جاب الله التاورغي في تصريح لـ"راديو سوا" أن منح الثقة للحكومة من قبل هؤلاء النواب غير جائز، وأن الأمر يتطلب التصويت داخل البرلمان.

وألغيت جلسة الثلاثاء بعد خلاف بين النواب حول النصاب القانوني وعدد النواب اللازم لمنح الثقة لحكومة رئيس الوزراء المكلف فايز السراج. 

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في ليبيا عيسى موسى:

​​

وعقد البرلمان الليبي على مدى أربعة أيام جلسات خصصت لمناقشة برنامج عمل حكومة الوفاق الوطني والسير الذاتية للوزراء البالغ عددهم 18 وزيرا، بينهم خمسة وزراء دولة.

وبدأت الجلسات السبت بحضور السراج الذي عرض على النواب برنامج عمل الحكومة التي شكلها المجلس الرئاسي الليبي والتي من المفترض أن توحد سلطات البلاد ضمن مرحلة انتقالية تمتد لعامين.

المصدر: راديو سوا