جون كيري
جون كيري

قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الوزير جون كيري اجتمع، الخميس، مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن كوبلر بشأن ليبيا، لمناقشة سبل دعم حكومة ليبية موحدة.

ونقل بيان للوزارة عن كيري قوله إن واشنطن ستواصل مساندة رئيس الوزراء فايز السراج وحكومة الوفاق الوطني قبل اجتماع في تونس الأسبوع القادم، لمناقشة مساعي ترسيخها في العاصمة طرابلس.

وقال البيان إن كيري "عبر عن قلقه من أنه على الرغم من جهود غالبية الزعماء الليبيين لترسيخ هذه الحكومة، إلا أن مجموعة من المعرقلين منعت تصويتا رسميا كان سيصادق على مجلس الوزراء".

ويصر دبلوماسيون غربيون على أن الخيار الأمثل لتوحيد ليبيا وهزيمة التشدد يكمن في خطة لانتقال سياسي تفاوضت عليها الأمم المتحدة، ووقعت في كانون الأول/ ديسمبر بدعم ليبي محدود.

لكنهم يشعرون بضيق متزايد بعد أن رفض مجلس النواب، الذي يوجد مقره بشرق ليبيا، حكومة وحدة مقترحة وفشل مرارا في المصادقة على تشكيلة معدلة.

وأبلغ كوبلر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، هذا الأسبوع، أن ليبيا "تحتاج إلى السير قدما الآن أو التعرض لخطر الانقسام والانهيار".

المصدر: وكالات

رمطان لعمامرة
رمطان لعمامرة

حذرت الجزائر الخميس من أي تدخل عسكري جديد في ليبيا، مجددة تمسكها بالحل السياسي التوافقي للأزمة الحالية.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن وزير الخارجية رمطان لعمامرة قوله إن أي تدخل عسكري في ليبيا "سيعود على البلد بمزيد من الخراب والدمار والخسائر البشرية".

وأضاف أن "المغامرات العسكرية ليس لها أي حظ للحل لا في القريب العاجل ولا حتى في الأمد البعيد".

وأكد أن الجزائر تحترم حق ليبيا في بناء النظام الذي تراه مناسبا لشعبها.

يذكر أن السلطة في ليبيا منقسمة إلى برلمانين، أحدهما في الشرق معترف به دوليا، وآخر في الغرب.

وأدت الفوضى في البلاد إلى تنامي حركات متشددة أبرزها تنظيم الدولة الإسلامية داعش الذي يسيطر على مدينة سرت ويسعى إلى التمدد حولها.

وأعلنت قوى غربية رغبتها في شن هجمات ضد التنظيم إذ وافقت الحكومة الليبية المنتخبة على ذلك.

المصدر: وكالات