بان كي مون مع رمطان لعمامرة خلال لقاء سابق
بان كي مون مع رمطان لعمامرة خلال لقاء سابق

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأحد عن قلقه إزاء ما يجري في ليبيا، ووصف الوضع هناك بأنه خطير وأن أعمال العنف ترقى إلى جرائم حرب.

وأوضح بان الذي يزور الجزائر أنه بحث مع وزير الخارجية رمطان لعمامرة​  الأوضاع في ليبيا، وأضاف في مؤتمر صحافي "من ليبيا تصلنا أخبار عن أعمال عنف خطيرة ترقى إلى جرائم حرب، وعلى كل الفاعلين الأجانب الضغط من أجل تخفيف حدة الوضع".

وأردف قائلا إن الفشل في تحقيق تقدم على المستوى السياسي "سيؤدي إلى زيادة الأزمة الإنسانية ستنعكس على الوضع الأمني لأن هجمات داعش ستزداد".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الجزائر مروان الوناس.

​​

​​في السياق ذاته، قال مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر الأحد إنه قلق جدا بشأن الوضع الإنساني في ليبيا، مشيرا إلى أن التمويل ضروري من أجل إنقاذ الأرواح.

وأكد كوبلر في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر الأحد أن المساعدة الإنسانية يجب ألا تخضع للظروف السياسية.

 

المصدر: راديو سوا/وكالات

مخلفات اشتباكات سابقة في بنغازي
مخلفات اشتباكات سابقة في بنغازي

اندلعت اشتباكات عنيفة بين الجيش الليبي وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" والتشكيلات المسلحة الموالية له ظهر السبت، في منطقة الهواري بمدينة بنغازي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن قائد التحريات في القوات الخاصة "الصاعقة" فضل الحاسي قوله إن قوات الجيش دمرت آليات تابعة لمسلحي داعش، مؤكدا تكبد التنظيم خسائر فادحة في الأرواح، في وقت أصيب عنصران من القوات الخاصة خلال المواجهات التي وصفها الحاسي بـ"العنيفة". ولم يقدم أي تفاصيل عن حصيلة قتلى داعش في المواجهات.

هذا وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قد أكد نهاية الشهر الماضي أن العمليات ضد داعش في ليبيا قد تتواصل، ضمن استراتيجية ملاحقة التنظيم في دول المنطقة، مشيرا إلى أن ملاحقته هناك قد تتطلب وقتا أطول.

 

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط/الحرة