الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

حذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الخميس من أي تدخل دولي سابق لأوانه في ليبيا، ودعا إلى مد الجيش الوطني هناك بقيادة اللواء خليفة حفتر بالأسلحة والمعدات العسكرية.

وأكد السيسي في مقابلة مع صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية أهمية أن تجري أي مبادرة إيطالية أو أوروبية أو دولية بشأن الوضع في ليبيا بطلب من الحكومة المعترف بها دوليا وبتفويض من الأمم المتحدة والجامعة العربية.

وذكّر الرئيس المصري بتجارب التدخلات العسكرية السابقة في أفغانستان والصومال على سبيل المثال، متسائلا عما حققته من نتائج.

وقال السيسي إن الأوروبيين ينظرون إلى ليبيا كما لو أن تنظيم الدولة الإسلامية داعش هو التهديد الوحيد، داعيا إلى إدراك أن هناك "عدة أسماء تحمل العقائد ذاتها"، مثل أنصار الإسلام وحركة الشباب في الصومال وبوكو حرام في إفريقيا.

ورأى أن خيار تقديم الدعم والسلاح للجيش الوطني في ليبيا سيكون "أفضل من أي تدخل خارجي يمكن أن يقودنا إلى وضع يفلت منا ويؤدي إلى تطورات لا يمكن السيطرة عليها".

المصدر: وكالات

السفير الليبي في الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي
السفير الليبي في الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي

صادق مجلس الأمن الدولي الثلاثاء على مشروع قرار يمدد عمل بعثة الأمم المتحدة في ليبيا لثلاثة أشهر إضافية.

وكان مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة ابراهيم الدباشي قد قال في لقاء مع "راديو سوا" إن مهمة البعثة ستتغير بعد شهرين من تسلم حكومة الوفاق الوطني.

وأوضح الدباشي أن تمديد عمل بعثة الأمم المتحدة في ليبيا يأتي لإتاحة الفرصة أمام حكومة الوفاق الوطني لتتسلم عملها:

​​

واستبعد الدباشي أن تبحث جلسة الثلاثاء مسألة التدخل الدولي في ليبيا ضد التنظيمات المتشددة ومن بينها تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وقال إن بلاده تحتاج إلى دعم للجيش لتمكينه من تولي مهامه على أكمل وجه.

واعتبر أن التردد في تزويد الجيش الليبي بالسلاح وتعزيز قدرات سلاح الجو، وفي الوقت ذاته، الحديث عن تدخل أجنبي لمكافحة الإرهاب في ليبيا هو "أمر غير منطقي وغير مقبول على الإطلاق".

​​

وشكك الدباشي في أن تكون هناك لائحة بأسماء ستفرض عليها عقوبات، معتبرا أن إجراء من هذا النوع سيعرقل العملية السياسية في ليبيا، إضافة إلى أن الموضوع لا يزال خلافيا بين أعضاء مجلس الأمن الدولي، حسب قوله.

المصدر: راديو سوا