أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثلاثاء ضرورة السماح لحكومة الوفاق الوطني الليبية ببدء عملها بسرعة، داعيا إلى محاسبة أي شخص يعرقل عملية السلام في هذا البلد. 

ودعا بان من تونس إلى السماح للمجلس الرئاسي المدعوم من الأمم المتحدة بالعمل من أجل "تحقيق السلام الفوري والتسليم الصحيح للسلطة إلى حكومة الوفاق الوطني".

وأضاف بأن "الإرهاب يشكل تهديدا كبيرا ليس فقط لليبيا وتونس بل للعالم أجمع"، مشيرا إلى الهجمات التي وقعت في بلجيكا والعراق وباكستان خلال الأيام القليلة الماضية. وقال: "نحن نحتاج إلى نهج عالمي موحد" في التصدي للإرهاب.

وحث بان البرلمان الليبي المعترف به دوليا على "تحمل مسؤولياته" بتطبيق اتفاق تقاسم السلطة الذي تم بوساطة الأمم المتحدة وأعلن في كانون الأول/ديسمبر.

وتهدف اتفاقية تقاسم السلطة إلى إنهاء سنوات من الاضطرابات السياسية التي استغلها الجهاديون ومهربو البشر في ليبيا، إلا أن السلطتين المتنافستين هناك وهما الحكومة المدعومة من البرلمان المعترف به دوليا ومقره في شرق البلاد، والحكومة غير المعترف بها في طرابلس، رفضتا التنازل عن السلطة لحكومة الوفاق الوطني.

 

المصدر: وكالات

رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج
رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج

اتهمت حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا، المدعومة من الأمم المتحدة، سلطات طرابلس بإغلاق المجال الجوي للعاصمة لمنع سفر أعضائها من تونس إلى هناك ومزاولة أعمالهم.

وأصدر المجلس الرئاسي للحكومة بيانا الاثنين قال فيه إن "أقلية يتزعمها رئيس الوزراء في طرابلس عملت على ترهيب سكان العاصمة الآمنين وتعطيل وحدة الحكومة بإغلاقها للمجال الجوي".

وقال مسؤول عن الطيران المدني إن تعليق الرحلات الجوية في مطار معيتيقة لفترات يومي الأحد والاثنين كان لأسباب أمنية، في حين صرح مصدر أمني بأن جماعة مسلحة أغلقت المجال الجوي لوقف رحلة الطائرة التي كان من المفترض أن يكون على متنها أفراد حكومة الوحدة الوطنية بقيادة فايز السراج.

وتخضع طرابلس منذ أكثر من عام ونصف لسلطة حكومة لا تحظى باعتراف المجتمع الدولي يساندها تحالف "فجر ليبيا".

وترفض هذه الحكومة تسليم السلطة إلى حكومة وفاق وطني يترأسها فايز السراج، وهي حكومة منبثقة عن اتفاق سلام وقع برعاية الأمم المتحدة في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وأعلنت رئاسة حكومة الوفاق أنها ستنتقل للعمل من العاصمة، وأن لديها خطة أمنية للتعامل مع المتغيرات.

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات