نقطة تفتيش للجيش الليبي في بنغازي- أرشيف
نقطة تفتيش للجيش الليبي في بنغازي- أرشيف

لقي 12 جنديا ليبيا مصرعهم جراء انفجار سيارة ملغومة في مدينة بنغازي شرقي البلاد مساء الأربعاء، وذلك بعد مقتل أربعة آخرين الأربعاء في اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني الخميس قوله إن القتلى من الجنود الموالين للقائد العسكري الفريق أول خليفة حفتر الذي يقود حربا ضد المتشددين في ليبيا. وأشار المصدر إلى أن الانفجار وقع خلال تأدية الجنود صلاة العشاء.

تحديث (12:58 بتوقيت غرينيتش)

لقي أربعة من أفراد الجيش الليبي مصرعهم وأصيب سبعة آخرون بجروح الأربعاء في اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية داعش بمحوري الصابري وسوق الحوت في مدينة بنغازي.

ووصف المتحدث باسم مشاة البحرية في الجيش الليبي علي الثابت الاشتباكات بين الجانبين بالعنيفة، لافتا إلى أن المسلحين استخدموا الألغام والسيارات التي يتم تفجيرها عن بعد.

وأكد أن المجموعات المسلحة في المدينة تلقت ضربات موجعة خلال اليومين الماضيين، وطالب القيادة العامة للجيش بتوفير أجهزة التشويش على الاتصالات.

وفي سياق متصل، قالت مصادر أمنية إن طائرة عسكرية تابعة للجيش سقطت قرب بنغازي الأربعاء، وقتل قائدها.

وأوضحت تلك المصادر أن الطائرة وهي من طراز "ميغ 23"، سقطت في المحور الغربي لبنغازي.

المصدر: وكالات

نقطة تفتيش للجيش الليبي في بنغازي- أرشيف
نقطة تفتيش للجيش الليبي في بنغازي- أرشيف

نجا مسؤول في الشرطة من محاولة اغتيال الأحد في تفجير سيارة ملغومة أوقع قتيلين في بنغازي في شرق ليبيا، وفق مصدر عسكري.

وقال المصدر إن الهجوم وقع قبل الفجر في حي الفويحات في غرب المدينة لدى مرور المسؤول في الشرطة العلمية حمادة الرملي.

وأوضح مصدر عسكري أن حمادة الرملي الذي يرأس وحدة في الشرطة العلمية نجا من الهجوم الذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه.

وذكرت وكالة الأنباء الليبية أن شخصين قتلا وأصيب سبعة بجروح في الهجوم. وأكد المتحدث باسم مركز بنغازي الطبي خليل قويدر "تسلمنا سبعة جرحى ضحايا التفجير بعضهم حالته حرجة".

وتتبع الشرطة العلمية لوزارة الداخلية في الحكومة غير المعترف بها في شرق ليبيا والتي ترفض تسليم السلطة إلى حكومة الوفاق المعترف بها برئاسة فايز السراج ومقرها طرابلس.

المصدر: وكالات