مقاتل في القوات الموالية لحكومة الوفاق في غرب ليبيا يفحص أضرارا لحقت بمبنى جراء قصف القوات الموالية لحفتر
مقاتل في القوات الموالية لحكومة الوفاق في غرب ليبيا يفحص أضرارا لحقت بمبنى جراء قصف القوات الموالية لحفتر (أرشيف)

تعرضت الكلية الجوية في مدينة مصراتة فجر اليوم السبت إلى قصف جوي بستة صواريخ على الأقل بحسب روايات سكان في المدينة الواقعة غرب ليبيا.

ومن المرجح أن تكون قوات "الجيش الوطني الليبي" الذي يقوده المشير خليفة حفتر مسؤولة عن القصف، لا سيما وأن قناة الحدث الليبية الداعمة للجيش نشرت خبرا مفاده أن الجيش الوطني قام بقصف أهداف عسكرية في الكلية الجوية بمدينة مصراتة من بينها "غرفة عمليات الجيش التركي في القاعدة الجوية بمدينة مصراتة" حسب وصف القناة، إلا أن الجيش الوطني لم يصدر أي بيان بخصوص القصف حتى الآن.

وتأتي هذه الخطوة التصعيدية بعد يوم واحد من قصف قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية لقاعدة الجفرة الخاضعة لسيطرة قوات خليفة حفتر في وسط ليبيا.

ومنذ اندلاع المواجهات حول مدينة طرابلس مطلع أبريل نيسان الماضي، تعد هذه المرة الأولى التي تستهدف فيها مدينة مصراتة ذات الثقل العسكري الكبير في قوات حكومة الوفاق.

وبحسب روايات سكان في مدينة سرت، تعرض موقع في غرب المدينة الواقعة وسط الساحل الليبي إلى قصف جوي صباح السبت، يرجح أن قوات الجيش الوطني الليبي قد نفذته، لا سيما وأن المدينة تسيطر عليها قوة حماية وتأمين سرت التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية.

توفي محمود جبريل في القاهرة عن عمر 68 عاما
محمود جبريل توفي في القاهرة عن عمر 68 عاما

أعربت سفارة الولايات المتحدة في ليبيا الأحد عن الحزن والأسى لوفاة رئيس الوزراء السابق محمود جبريل بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ودعت السفارة في تغريدة عبر حسابها في تويتر جميع الليبيين إلى التفكير بإرث الدكتور جبريل وسعيه لضمان مستقبل ديمقراطي وأمن للبلاد.

وتوفي جبريل (68 عاما) في القاهرة حيث كان يعيش خلال الفترة الماضية، وأدخل المستشفى في 25 مارس لمستشفى هناك بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وكان قد ترأس الحكومة الانتقالية للمجلس الوطني الليبي بعد الإطاحة برئيس البلاد معمر القذافي آنذلك في مارس 2011.

ودعا جبريل في رسالة للأمين العام المتحدة قبل وفاته بأسبوعين طلب فيها عدم رفع الأمم المتحدة أيديها عن الأصول الليبية.

وقبل الثورة في ليبيا كان قد عمل في مجلس التخطيط الوطني ومجلس التطوير الاقتصادي.

وفي انتخابات يوليو في 2012 في ليبيا حصل تحالف القوى الوطنية بقيادة على 39 مقعدا من أصل ثمانين في المجلس.