حفتر خلال محادثات سابقة في مع الرئيس المصري في القاهرة
حفتر خلال محادثات سابقة في مع الرئيس المصري في القاهرة

علمت "الحرة" من مصدر أمني، أن القائد العام لـ"الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر، وصل مساء الجمعة، إلى القاهرة على رأس وفد لبحث آخر التطورات في ليبيا.

وقال المصدر إن من المرتقب أن يعقد حفتر محادثات مع كبار المسؤولين المصريين، تتطرق لعدد من الملفات الأمنية والتعاون الثنائي بين الجانبين، موضحا أن مواجهة التنظيمات المسلحة وتأمين الحدود بين البلدين على رأس الأولويات. 

وأشار إلى أن من المحتمل أن يتم التشاور بشأن الحوار الوطني الذي سيعقد في جينيف الأسبوع المقبل بمشاركة كل المكونات الاجتماعية والسياسية في الشرق والجنوب الليبي، فيما يمثل غرب ليبيا بعض من عناصر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا. 

وتواصل قوات حفتر منذ الرابع من أبريل الماضي هجوما للسيطرة على طرابلس حيث مقر حكومة الوفاق.

ومنذ اندلاعها، تسببت المعارك التي تقترب من شهرها الخامس بسقوط نحو 1100 قتيل وإصابة 5762 بجروح بينهم مدنيون، فيما تخطى عدد النازحين مئة ألف شخص، بحسب وكالات الأمم المتحدة.

قوات حكومة الوفاق الوطني في طرابلس في قاعدة الوطية العسكرية
قوات حكومة الوفاق الوطني في طرابلس في قاعدة الوطية العسكرية

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة الخميس، استعادة السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل، بعد تمكنها من طرد القوات الموالية للمشير خليفة حفتر الرجل القوي شرق البلاد من جنوب العاصمة الليبية.

وقال العقيد محمد قنونو، المتحدث باسم قوات حكومة الوفاق في بيان صحافي، إن "قواتنا تسيطر على كامل الحدود الإدارية لمدينة طرابلس بالكامل".

ولم تعلق قوات المشير خليفة حفتر رسميا على إعلان حكومة طرابلس.