طائرة تحلق فوق مطار معيتيقة الدولي في طرابلس . أرشيفية
طائرة تحلق فوق مطار معيتيقة الدولي في طرابلس-أرشيفية

قصفت طائرة حربية مسيرة تابعة لقوات المشير خليفة حفتر صباح الخميس قاعدة معيتيقة التي تسيطر عليها قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية في العاصمة طرابلس.

وسمع صوت انفجار عنيف في أرجاء مختلفة في العاصمة نتيجة للقصف.

وأعلن المركز الإعلامي لقوات حفتر أن سلاح الجو استهدف معاقل "الميليشيات في طرابلس... وواصل ضرب غرف الطائرات المسيرة ودمر طائرتين تركيتين مسيرتين يستخدمها الأتراك في حربهم على القوات المسلحة في قاعدة معيتيقة"، بحسب تعبير البيان.

وقالت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية في بيان رسمي إن قوات حفتر تستمر في "سجلها الإجرامي من خلال استهداف البنى التحتية و المطارات" في محاولة وصفتها بـ"اليائسة لتعويض خسائرها".

الجدير بالذكر أن السلطات في طرابلس علقت العمل في مطار معيتيقة مطلع الشهر الجاري وأعلنت نقل الرحلات الجوية إلى مطار مصراتة شرق طرابلس.

وتأتي عملية القصف الجديدة التي استهدفت مطار معيتيقة بطرابلس، بعد تصعيد الغارات الجوية التي يشنها الطيران المسير التابع لقوات حفتر، حيث شنت الطائرات المسيرة الأربعاء غارتين على معسكر الدفاع الجوي والكلية الجوية في مدينة مصراتة وغارة أخرى في مطار معيتيقة وغارة في منطقة أبوقرين جنوب شرق مصراتة، بالإضافة إلى تعرض قاعدة معيتيقة مساء الأربعاء إلى قصف صاروخي بقذائف غراد.

توفي محمود جبريل في القاهرة عن عمر 68 عاما
محمود جبريل توفي في القاهرة عن عمر 68 عاما

أعربت سفارة الولايات المتحدة في ليبيا الأحد عن الحزن والأسى لوفاة رئيس الوزراء السابق محمود جبريل بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ودعت السفارة في تغريدة عبر حسابها في تويتر جميع الليبيين إلى التفكير بإرث الدكتور جبريل وسعيه لضمان مستقبل ديمقراطي وأمن للبلاد.

وتوفي جبريل (68 عاما) في القاهرة حيث كان يعيش خلال الفترة الماضية، وأدخل المستشفى في 25 مارس لمستشفى هناك بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وكان قد ترأس الحكومة الانتقالية للمجلس الوطني الليبي بعد الإطاحة برئيس البلاد معمر القذافي آنذلك في مارس 2011.

ودعا جبريل في رسالة للأمين العام المتحدة قبل وفاته بأسبوعين طلب فيها عدم رفع الأمم المتحدة أيديها عن الأصول الليبية.

وقبل الثورة في ليبيا كان قد عمل في مجلس التخطيط الوطني ومجلس التطوير الاقتصادي.

وفي انتخابات يوليو في 2012 في ليبيا حصل تحالف القوى الوطنية بقيادة على 39 مقعدا من أصل ثمانين في المجلس.